اقتصاد يمني

اليمن تتجه الى اعلان الإفلاس المالي قبل نهاية 2014

ذكرت صحيفة The economist البريطانية أن على الرئيس هادي أن يجد وسيلة للتخفيف من حدة المشاكل الإقتصادية حتى يتمكن من إطالة عمر حكمه.

وأشارت الصحيفة إلى أن أحد مستشاري رئيس الجمهورية أفاد لها بأن رجال القبائل في مأرب يتلقون مبالغ مالية كبيرة مقابل مهاجمة أنابيب النفط ومحطة توليد الكهرباء من أجل جعل حكم هادي يبدو سيئاً.

وأوضحت في تقرير عنوانه «اقتصاد اليمن غير قادر على تحقيق التوازن» إلى أن بعض اليمنيين يلقون اللوم في الأزمة الاقتصادية على حملة التخريب التي يقودها علي عبد الله صالح الرئيس السابق، مشيرةً إلى أن الشعب اليمني صار يعاني من الإحباط بسبب الركود الإقتصادي.

وتوقعت الصحيفة بأن الحكومة اليمنية قد تعلن الإفلاس قبل نهاية هذا العام ما لم تحصل على مساعدات خارجية.

وقالت بأن صندوق النقد الدولي عرض على اليمن قرضاً بقيمة 550 مليون دولار شريطة خفض الدعم الحكومي على المشتقات النفطية وتقليص الإنفاق، مضيفةُ بأن الحكومة وافقت مبدئياً على هذا الشرط، إلا أن ارتفاع الأسعار من المرجح أن يثير المزيد من الاضطرابات.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock