عقارات وانشاءات

مطار عدن يشهد اعمال توسعة في أطار استعداد اليمن لإستضافة خليجي 20 أواخر العام 2010م

يشهد مطار عدن الدولي اعمال توسعة عديدة في أطار استعداد اليمن لإستضافة خليجي 20 أواخر العام 2010م.
حيث تشمل تلك التحديثات  تحديث مبنى صالة استقبال الواصلين والمغادرين في المطار بأحدث الوسائل الفنية والتقنية، وجوانب مستلزمات الراحة المطلوبة لزوار اليمن، فضلا عن التهيئة الكاملة والقدرة الفنية على أرضية مدرج المطار لاستقبال كافة الطائرات العملاقة وبمعدل هبوط 100 في المائة كون مطار عدن يعد واحدا من المطارات الدولية القادرة على استيعاب هذا الحجم من الطائرات.

ومن المتوقع ان يستوعب  مبنى صالة استقبال الواصلين والمغادرين في المطار  بعد التحديثات  نحو ثلاثة آلاف و500 شخص مقارنة بما هو عليه حاليا ألف و500 شخص.  
الجدير بالذكر الى أن 17 رحلة جوية دولية تنطلق أسبوعيا من المطار مباشرة الى مختلف دول العالم.
يشأر الى ان مطار عدن يعتبر ثاني أكبر مطار في اليمن بعد مطار صنعاء الدولي، ويرجع تاريخ إنشاء مطار عدن إلى عام 1927 عندما قامت القوات البريطانية المحتلة بتأسيس مطار عسكري في مديرية خورمكسر، وبعد الحرب العالمية الثانية قامت بريطانيا بتحديث عمراني واسع و شيدت بجانب المطار العسكري مطار عدن الدولي المعروف حالياً.

 مواضيع مرتبطة عن مطار صنعاء :

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock