طب وصحة

اليمن يستعين بخبراء اجانب لدراسة إنتاج المياه عبر الهواء

 
يدرس خبراء من شركة ((إيرث ووتر)) الأمريكية في اليمن إمكانية إنتاج المياه عبر الهواء في المناطق اليمنية التي تعاني من شح في مصادر المياه، التي تعد من أهم المشاكل التي تعاني منها البلاد .
وقال مدير عام الشركة الامريكية جيمس اسكود في تصريحات صحفية اليوم الأربعاء/15 ابريل الحالى/إنه سيستعرض خلال الزيارة الحالية لليمن التكنولوجيا التي تستخدمها الشركة في إنتاج المياه عبر الهواء ومزاياها، وكيف ستسهم في حل العديد من المشاكل التي تعاني منها بعض المناطق في اليمن.
وأضاف “سنساهم مع شركائنا في اليمن في حل بعض المشاكل المائية، ونحن نعرف أن هناك مناطق يمنية بغاية الحاجة للمياه، وسنعمل سويا للوصول إلى عقود عاجلة للتخفيف من تلك المعاناة، ونعتقد أن التكنولوجيا التي سننتجها ستساعد على إنتاج الكثير من المياه المأمونة في العديد من الجزر والمناطق الساحلية”.
وتعد مشكلة المياه من أخطر الكوارث التي تهدد اليمن، كونها من أهم أسباب الفقر لتسببها بحرمان أعداد هائلة من الأيدي العاملة من المشاركة في القطاع الزراعي، الحرفة الأساسية للمجتمع اليمني.
وبحسب تقارير منظمة الاغذية والزراعة (الفاو) يعد اليمن من أفقر عشر دول في العالم في المياه، وتقدر مساحة الأرض التي يمكن زراعتها في اليمن بحوالي 3.6 مليون هكتار، أي حوالي 6.5 بالمائة من مساحة اليمن، الا أنه بسبب النقص الحاد في المياه فإن إجمالي المساحة المزروعة لا تتجاوز 1.6 مليون هكتار، أي حوالي 2.9 بالمائة من إجمالي مساحة اليمن، التي تقدر بـ555.000 الف كيلو متر مربع. 
(شينخوا)
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock