اقتصاد خليجي

دبي تشهد اختتام حفل توزيع جوائز”جائزة الامارات للطاقة”

شهد صاحب السمو الشيخ احمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة الطيران المدني ورئيس مجلس إدارة مطارات دبي وقائع الحفل الختامي الذي نظمته مجموعة دبي للجودة بمناسبة اختتام فعاليات جائزة الإمارات للطاقة في دورتها السابقة للعام 2008 والذي اقيم برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي،  حيث تم خلال الحفل عرض الانجازات الكبيرة التي حققتها الجائزة خلال العام الماضي،

و قد حضر الحفل جمهور غفير من المتخصصين والأكاديميين والمهتمين بشؤون الطاقة من داخل وخارج الدولة بالإضافة إلى حشد كبير من وسائل الإعلام المحلية والعربية والعالمية.وقد استهل الحفل بتقديم فيلم وثائقي حول اهمية الحفاظ على الطاقة، وكيفية انتهاج السبل الكفيلة بالحفاظ عليها، ودور صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في دفع عجلة التنمية المستدامة بتاسيس المشاريع الصديقة للبيئة وتشجيع كل الجهود التي تسعى لترسيخ مفاهيم ترشيد استهلاك الطاقة.
ثم قدم الدكتور وافي داوود رئيس مجلس إدارة مجموعة دبي للجودة كلمته التي اشاد فيها بدور الجائزة، وماحازته من نجاحات كبرى، خلال فترة وجيزة من تأسيسها، واثنى على جهود القائمين عليها، وعدها احدى المؤسسات الفاعلة في الدولة بتنوع انشطتها، وتجدد افكارها، وانتشارها خارج المحيط المحلي والإقليمي.
 تلاها كلمة الدكتور عبد الله الاميري رئيس لجنة جائزة الامارات للطاقة الذي اشاد بدور النظرة الثاقبة لسمو حاكم دبي قائلا:” ان دولتنا الرائدة سباقة الى تاييد المساعي العالمية في تعزيز اسس البيئة النظيفة، ويتمثل ذلك في السياسة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ببعدها العميق في نظرتها تجاه الامور التي تشغل بال المهتمين في مختلف المجالات العمرانية والعلمية والبيئية، وتنسجم مع التوجهات العالمية بتعزيز قيم البيئة النظيفة، وتطوير مصادر الطاقة البديلة، للحفاظ على بيئة ارضية نقية، قليلة الانبعاث الحراري المؤدي الى انزلاق الارض في الحروب والمجاعة والجفاف او الفيضانات ومختلف المشاكل الطبيعية الخارجة عن سيطرة وارادة الانسان”.
ثم ختم كلامه بعرض مجمل الفعاليات التي قامت بها الجائزة من الندوات والورش والمشاركة في المؤتمرات الخارجية واستضافة العديد من الفعاليات المهمة ذات الصلة، بالاضافة الى استراتيجيات الجائزة في التوسع خارج الدولة بعد ان ابدت العديد من المؤسسات رغبتها للانضمام اليها و من بينها  مؤسسات من دول كبرى.
وبوصفها احد الرعاة المؤثرين في دعم الجائزة،و بصفتها الراعي الرئيسي للجائزة، حيث تحدث سعادة سعيد محمد الطاير العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لهيئة  كهرباء ومياه دبي عن أهمية دور الهيئة في المشاركة بمثل هذه الفعاليات كونها مسؤولية كبرى وتحد كبير يليق بوضع البلد في المكانة التي تستحقها، وقال:” إن هيئة كهرباء ومياه دبي تشرفت بوقوفها ضمن المشروع الكبير الذي اقره صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، لتحقيق الطموح الكبير في بناء قواعد التنمية المستدامة جنبا إلى جنب مع المؤسسات المشاركة الأخرى وبالشكل الذي يؤمن مستقبل أجيالنا القادمة، ويضمن لدولتنا دوام التقدم والازدهار”.
وفي ختام الحفل تم توزيع الجوائز على الفائزين، والرعاة، والشخصيات التي أسهمت في إنجاح فعاليات الجائزة، حيث تتألف فئات الجائزة من ستة فئات هي جائزة الطاقة للمؤسسات الحكومية فازت فيها هيئة كهرباء ومياه دبي وجائزة الطاقة للمؤسسات الخاصة فازت فيها تيكوم للاستثمارات وجائزة مشاريع الطاقة الكبيرة فازت فيها شركة ألمنيوم دبي المحدودة وجائزة مشاريع الطاقة الصغيرة فاز فيها قسم إدارة الأصول التابع لنخيل وجائزة التعليم والبحوث فاز فيها معهد الكويت للأبحاث النفطية (من دولة الكويت) وجائزة مهندس الطاقة فازت فيها المهندسة فتوح عبد العزيز رقم من معهد الكويت للأبحاث العلمية (من دولة الكويت) بالإضافة إلى جائزة مسابقة الإمارات للرسم في توفير الطاقة التي شاركت بها العديد من مدارس الدولة حول تصور طلبة الغد عن كيفية رعاية والحفاظ على موارد الطاقة لبناء مجتمع حضاري متين.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock