اقتصاد خليجي

مؤسسةرواد الإماراتية تنضم للشبكة العالمية للمشروعات الصغيرة والمتوسطة

 

اجتمع سعادة أحمد المدفع رئيس مجلس إدارة مؤسسة رواد برئيس الشبكة العالمية للمشروعات الصغيرة لبحث سبل التعاون بين مؤسسة رواد والشبكة العالمية بغرض تنظيم فعاليات ذات الصلة بتطوير تكنولوجيا المشروعات الصغيرة من جانب وربط المشروعات الصغيرة بالمنتجين والموردين المتميزة من جانب آخر بغرض تطوير الأسواق المحلية.
أكد سعادة  أحمد المدفع  قائلا “أن مؤسسة رواد تسعى لخلق شبكة من التعاون المحلي والدولي لتكون ممراً للمشروعات الوطنية للإطلاع والحصول على التكنولوجيا المتطورة وربطها مع الأسواق والمنتجين والموردين من شتى دول العالم ، كما اكد سعادته “أن مؤسسة رواد أول جهة حكومية داعمة للمشروعات الصغيرة تنضم للشبكة العالمية حيث انضمت المؤسسة عام 2008”.
وتم خلال الاجتماع مناقشة أفكار متبادلة للتعاون بين الطرفين تستهدف وتركز على الجوانب الإبداعية لدى الشباب المواطنين وتطوير التكنولوجيا للمشروعات الصغيرة وتسهل الحصول عليها وتمرير الأفكار الإبداعية عبر مجموعة من الخبراء والمتخصصين الذين تعتمدهم الشبكة العالمية وكذلك التعاون في تنظيم العديد من البرامج التدريبية الرائدة داخل وخارج البلاد.

وأضاف المدفع “أنه تم الاتفاق مع الشبكة في إصدار مجلة لتنمية روح الإبداع و الريادة لدى رواد الأعمال وسوف تقدم مؤسسة رواد كافة الدعم لمساندة الشبكة في نشر هذه المجلة الالكترونية في الوطن العربي ودولة الإمارات”.
ومن جانبه أكد رئيس الشبكة العالمية للمشروعات الصغيرة (Paolo Anselmo) “أن بيئة الأعمال في دولة الإمارات بيئة ملائمة تماماً لاستيعاب الأفكار الإبداعية والريادية والانطلاق نحو الأسواق العالمية والمحلية حيث من خلال مناقشته مع رئيس مؤسسة رواد أكد أن المشاكل التي تواجه المشرعات الصغيرة في عدد من الدول تختلف كلياً عن دولة الإمارات وكذلك عوائق نمو هذه المشروعات، حيث أن اقتصاد الدولة ورعايتها للشباب ونوعية المساعدات المالية والفنية التي تقدمها على سيبل المثال من خلال مؤسسة رواد تعد حزمة متكاملة لبناء قاعدة متميزة من المشرعات الصغيرة يمكن الاعتماد عيها في الأجل القريب في تحقيق التنمية الاقتصادية”.
كما أوضح “أن عدد البنوك المتعاونة مع المؤسسة والجهات الحكومية المساندة لدور مؤسسة رواد تعد ركائز النجاح الأولى في بناء قاعدة متميزة من المشاريع الصغيرة”.
وأكد من جانبه “أن الشبكة العالمية سوف تقدم كل المساعدة والمساندة والتعاون الكامل مع مؤسسة رواد في أنشطة التدريب وحاضنات الأعمال وتقل التكنولوجيا المتطورة وتحقيق التواصل بين المشروعات المحلية والعالمية وكذلك التوعية بأسس ومناهج وأساليب الإبداع. ووجه الشكر لرئيس مؤسسة رواد على مبادرة المؤسسة بالاشتراك كعضو فاعل في الشبكة العالمية منذ عامين وعلى رغبة المؤسسة في دعم أنشطة الشبكة العالمية للمشروعات الصغيرة الموجهة في دولة الإمارات”.
وذكرت (Simona Marzetti) : السكرتير العام للشبكة العالمية “أن مجلس إدارة الشبكة قرر في عام 2008 ضم مؤسسة رواد لعضوية الشبكة بعدما اطلع على ما تقدمه المؤسسة من خدمات للمشروعات الصغيرة وعلى ما تبذله من مبادرات للاستفادة من خبرات وإمكانيات الشبكة لتطوير المشروعات الصغيرة في إمارة الشارقة”.
 وأكدت الموافقة على التعاون مع المؤسسة في إقامة عدد من الفعاليات الدولية اعتباراً من شهر أكتوبر القادم واعتبار هذه الفعاليات التي تنظمها المؤسسة بالتعاون مع الشبكة في أجندة عمل الشبكة العالمية في الشرق الأوسط خلال عام 2009 ، كما وجهت الدعوة لرئيس مؤسسة رواد للمشاركة في الاجتماع العالمي للشبكة العالمية للمشروعات الصغيرة والذي سيعقد في البرازيل عام 2010 باعتبار أن مؤسسة رواد عضواً فاعلاً في الشبكة. 

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock