الرئيسية / اسعار / اسعار العملات / اسعار العملات في مصر اليوم مقابل الجنيه من البنك المركزي المصري

اسعار العملات في مصر اليوم مقابل الجنيه من البنك المركزي المصري

توفر هذه الصفحة تحديث مستمر عن اسعار العملات في مصر اليوم مقابل الجنيه المصرى من البنك المركزي المصرى اعتمادا على النشرة المحدثة المقدم عبر خدمة اسعار العملات من الاقتصادي اليمني منذ سنوات . ويختلف سعر العملات المعروضة في البنك المركزي عن الاسعار المتداولة في السوق السوداء و البنوك المحلية بمصر اذ يتفاوت سعر الدولار في السوق السوداء والبنوك المصرية اضافة الى الاسعار المقدمة من شركات ومحلات الصرافة لذا نقدم في صفحات اخرى اسعار العملات في مصر من مختلف البنوك المصرية اضافة الى سعر الدولار اليوم مقابل الجنيه المصرى .
واليكم سعر العملات من البنك المصرى المركزى في جدول محدث يومياً \


العملة شراء بيع
دولار أمريكى 18.0781 18.2046
يورو 19.4285 19.5718
جنيــه إسترليـنى 22.3897 22.5482
دولار كنـدى 13.5335 13.6323
كرون دانمركى 2.6136 2.6321
كرون نرويجى 2.1306 2.1463
كرون ســويدى 2.0463 2.0613
فرنك سويسرى 18.1143 18.2484
100 ين يابانى 16.0153 16.1302
ريـــال سعـــودى 4.8204 4.8543
دينــار كويتى 59.2395 59.7715
درهم اماراتى 4.9215 4.9569
دولار اســـترالى 13.9581 14.0594
دينــار البحــرين 47.9462 48.2880
ريـــال عمـــانى 46.9525 47.2883
ريـــال قطــــرى 4.9641 5.0002
دينـار اردنـى 25.4729 25.6764
يوان صينى 2.6162 2.6364

11 تعليق

  1. انا معايا 100 ريال ايرانى عاوز اغيرهم بكام ممكن رد لو سمحتوا

  2. انا عندي ده ايميلي amarasd123a@yahoo.com

  3. يجب على الحكومه المصريه تجميد نشاط شركات الصرافه التى تعمل على هدم الاقتصاد المصري بالمضاربه على الدولار ولا يهمها سوى المكاسب الطائله فقط .قصر التعامل على العملات الاجنبيه على البنوك فقط.يزيد الاحتياطى النقدى .وتنخفض الاسعار .ويتعافى الاقتصاد المصرى فى وقت وجيز….

  4. عندى مليون جنية مصري ارغب بتحويلة الي الدينار الكويتي

  5. ليه ما نعطيش الدولار فائده تعادل فائدة الجنيه المصرى مثلا ادا كانت الفائده على الجنيه المصرى تساوى 10/ يعنى الالف بيجيب اخر السنه 100 جنيه يبقى المفروض ان الالف دولار بيجيب فائده تعادل 8000 جنيه مصرى يعنى بيجيبوا 100 دولار ياريت فى حد بيخاف على البلد دى زى الناس ال تعبانه وبتجيب الفلوس بطلوع الروح زى لعاملين فى الخارج لو رفعتم الفائده على الدولار سوف يقوم بوضع فلوسهم وودائعهم بمصر بدلا من الخارج
    لو فى ناس بتفهم فى الحكومه دى كانو لموا العمله الصغبه برضه من العاملين بالخارج ببيع الاراضى لهم بالدولار بس يبيعوا المتر يكون فى استطاعتهم الشراء به مثلا المتر مابين 25 الى 100 دولار علشان الكل يشترى ويبنى ويعمر الصحراء مش يبيعوا المتر ب 610 دولار يعنى المتر كده بالجنيه يساوى 4880 طيب ليه وعشان اه وكام واحد معاه هدا المبلغ وعمله فى قد اه نحسبه كده بالبلدى لو اخد 500 متر فى 610 يساوى 305000 دولار طيب السيد وزير الاسكان كام واحد معاه هدا المبلغ الضخم ده ثلاتمائه وخمسة الف دولار بالجنيه التعبان ده 2440000 مش عارف الرقم سليم ولا غلط يا ساده هناك حلين لحل الازمه الدولاريه فى مصر وزيادته لايوجد حلول اخرى فائده الجولار تعادل فائدة الجنيه المصرى كما وضحت سابقا والمنجم الاخر الحل الاخر بيع الاراضى فى المدن الجديده وانشاء مدن جديده ب اسعار تشجع المصريين العاملين فى الخارج على الشراء لاتزيد مابين 25 الى 100 دولار سعر المتر بس انتم اجدعنوا ووفروا الاراضى علشان تعرفوا ممكن يتلم اد اه لو تم بيع مايعادل 10000 قطعة ارض مشاحة القطعه 500 متر تمن المتر 100 دولار بيكون تمن القطعه 50000 دولار يكون اجمالى المبلغ لبيع
    10000 فى50000 يساوى 500000000 نصف مليار دولار بالمصرى كده ارعه مليار تخيلوا قطعة الارض يتم البناء عليها خلال سنتين القسط لو كل قطعه سوف يتم البناء والتجهيز للسكن والاقامه عند رجوعه ال ى مصر فى اجازاته تتكلف 200 الف جنيه بال تزيد عن دلك 10000 فى 250000 يساوى 2500000000 جنيه مصرى كل ده من بيع اراضى وبناؤ تلك الاراضى احدثوا تنميه حقيقيه فى الشركات البناء والمقاولات والقطاع الخاص والعماله وحتة بتاعوت الفول والطعميه احسبوا هده الحركه تتم خلال سنتين فقط ياريت حد يكون بيسمع ويفهم ويحب البلد دى ده لو كنتم بتخافوا على البلد دى بلاش تختطوا غلط وتسمعوا انفسكم بس وبلاش نطام الطرشان هل من مجيب وعلى فكره انا بتكلم لصالح الحكومه علشان البلد تتحرك عمر رجال الاعمال ما ها يعملوا الا لصالحهم فقط بلاش القطع الكبيره ال بتعطى لرجال الاعمال وبعدين يقوموا يبلعوها لو حدهم رجال الاعمال ال بيبعوا الشقه ب 600000 او اكتر هل هدا بيساعد مصر لا والف لا انه بيساعد نفسه والمفسدين والمرتشين ارجوكم حبوا مصر بحد مش هزار

  6. اليوم القواعد الرسميه الحاليه (منع صرف اكتر من عشره الاف دولار للعميل في اليوم الواحد ) والفوائد الهزيله المقدمه من البنوك علي الودائع بالدولار (أعلي عائد هو شهاده المصري المقدمه من البنك الاهلي متوفره فقط للمصريين اللي خارج مصر بسعر فائده 4% لم تحقق حتي 10% من الايداعات المستهدفه) تخلي الناس تسحب الدولارات من البنوك وتحطها تحت البلاطه او تودعها في شركات زي ستار كابيتال يعني خارج النظام المصرفي المصري تماما ولما الناس دي تحتاج جنيه مصري لشراء احتياجاتها تحول دولارات في السوق السوداء. وبخروج هذه الدولارات من النظام المصرفي الرسمي تشح العمله ويتوالي ارتفاعها اخذا في الاعتيار ان معظم ان لم يكن كل مستلزمات الانتاج والبضائع التامه الصنع والسلع ايا كانت غذائيه او ملابس او سيارات او حتي لعب اطفال او مكوناتها او ماكينات التصنيع وقطع غيارها يتم استيرادها بالدولار وكذلك يتم استيراد البترول والغاز الطبيعي ده من ناحيه جهات الصرف اما جهات التوريد فمتوقع انخفاض تحويلات المصريين في الخارج نتيجه القيودعلي صرف الدولار مع اضمحلال عوائد السياحه . يعني فيه ازمه تتفاقم . الحل بسيط في تصوري : من ناحيه الجهاز المصرفي (وخصوصا البنك المركزي اللي فعلا يهمه ضبط الوضع الاقتصادي عن طريق تحديد السياسه المصرفيه) تحتاج لضخ دولارات ومن ناحيه تانيه الفئات الحائزه للدولارات في مصر محتاجه جنيه مصري لشراء احتياجاتها (او احتياجات اهلهم اللي في مصر لو حائز الدولار مهاجر او يعمل في الخارج) ولتحقيق ذلك لابد من توفير وعاء ادخاري علي صوره ودائع محدده الاجل (3 سنوات او خمس سنوات او 10 سنوات) يتم اصدارها بالدولار علي ان تحسب لها قيمه مكافئه بالجنيه المصري طوال فتره سريانها (يتم حساب القيمه المكافئه غلي اساس متوسط سعر الدولار كل 3 شهور ) ويتم تحديد قيمه الفائده (نسبه الي القيمه المكافئه) بأن تكون مساويه لتلك علي الودائع بالعمله المصريه (مثلا 10.5%) وان تصرف الفائده كل 3 شهور بالجنيه المصري .علي ان تسترد قيمه الوديعه بعد انتهاء اجلها بنفس عمله الايداع وهي الدولار. بهذه الصوره سيطمئن المودع ان مدخراته لن تتآكل وانها امنه ويستفيد العائد منها بالجنيه المصري لاحتياجاته في السوق المصري وفي الوقت نفسه تستطيع البنوك تغطيه عمليات الاستيراد . وسيكون كل ذلك داخل الاقتصاد الرسمي ويتم تلقائيا تجفيف مصادر الدولار المغذيه للسوق السوداء وعليه يتم التحكم بسعر الدولار بطريقه ذكيه .. وهذا لن يشجع غلي الدولره لان اذا كانت الفائده غلي الجنيه المصري ستكون هي نفسها الفائده علي مايكافئ الدولار بالجنيه المصري يبقي مفيش لازمه انك تبيع المصري وتشتري دولار لانك هتشتري دولار بسعر السوق السوداء (يعني مثلا هتشتري ب 7.48 مش ب7.01) وترجع تحطه فيتحسب المكافئ علي 7.01 وبكده يكون فيه خساره مؤكده للي هيعمل كده لكن لو اللي عنده دولار احتفظ به لدي البنك في صوره وديعه وياخذ فائده علي المكافئ بالمصري كده هتجفف تماما السوق السوداء وفي الوقت نفسه تتوافر لدي البنوك والجهاز المصرفي دولار لسد الاحتياجات بدل مانستلف من صندوق النقد والبنك الدولي . مساعدات الدول الخليجيه لن تستمر للابد ولازم يكون فيه حل بديل

    • هذه عصابه لهم ارباح و عملات انت عايز موظفين و مدريين البنوك يتخرب بيتهم عشان مصر ما تولع مصر و الذي فيها هذا هو رئيهم و ينهبو مصر ويهربو للخارج هى دي وزراء مصر يارجاله

  7. اشرف ابو شرقاوى

    هائل

  8. اتمنى من كل قلبى ان يرتفع الجنيه المصرىفوق كل عمله

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *