استثمار و اموال

91 مليون ريال تكلفة مشروعين استثماريين جديدين في القطاع الزراعي باليمن

كشفت إحصائية حديثة عن تسجيل مشروعين استثماريين في القطاع الزراعي خلال الربع الأول من العام الجاري 2012م .
وأظهرت أن التكلفة الاستثمارية للمشروعان تبلغ 91 مليوناً و667 ألف ريال ،فيما تبلغ الموجودات الثابتة 73 مليوناً و333 ألف ريال.
وبلغ عدد المشاريع الاستثمارية المسجلة خلال العام الجاري 2011م في القطاع الزراعي مشروعان استثماريان بتكلفة 142 مليوناً و106 آلاف ريال .
وتشير الدراسات إلى أن هناك العديد من الفرص الاستثمارية أمام المصارف في القطاع الزراعي أهمها الاستثمار في إستصلاح الأراضي الزراعية ، فالملاحظ أن اليمن تمتلك أرضاً واسعة قابلة للاستصلاح خاصة بعد الوحدة ، فهناك مساحات شائعة في كل من حضرموت الداخل والساحل ، ولحج وأبين والجوف ومارب ، وساحل تهامة ، بالإضافة إلى مساحات واسعة داخل المحافظات الأخرى.
كما أن هناك فرصا أخرى للاستثمار في القطاع الزراعي ، وهي الصناعات الغذائية ، فقد سبق الذكر أن الزراعة تعتمد على المواسم حيث يكون هناك وفرة في المنتجات الزراعية ، فعلى سبيل المثال في المواسم الزراعية للطماطم والبطاطس والعنب يكون هناك وفرة في إنتاج تلك السلع , فيؤدي ذلك إلى انخفاض أسعارها بصورة كبيرة , فيترتب على ذلك خسارة كبيرة يتكبدها المزارعون , ولهذا يمكن إقامة مصانع لتعليب مثل هذه السلع هذا من جانب , ومن جانب آخر يتم تصدير جزء كبير منها إلى الخارج، كما أنه يمكن استغلال اتجاه الحكومة في الوقت الحاضر لزيادة إنتاج الحبوب باعتبار ذلك يمثل إحدى ركائز الأمن الاجتماعي ، وإقامة الصناعات الغذائية المعتمدة على الحبوب .
وهناك فرصة أخرى للاستثمار في الصويات والمحميات الزراعية ، ذلك أن بعض المنتجات الزراعية تحتاج لكي تنمو نمواً طبيعياً إلى ظروف مناخية معينة ، وهذه الظروف قد لا تتوفر طوال السنة ، ولذلك لجأ العلماء والباحثون إلى إيجاد أجواء صناعية.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock