فعاليات اقتصادية

تدريب إعلاميين شباب حول قانون حق الحصول على المعلومات

نظم مركز الدراسات والإعلام الاقتصادي ورشة عمل تدريبية حول قانون حق الحصول على المعلومات مع القيادات الشبابية الطلابية في كلية الإعلام  بالتعاون مع مشروع استجابة الممول من وكالة التنمية الأمريكية بصنعاء.
وقال رئيس المركز مصطفى نصر في افتتاح الدورة إن الإعلاميين الشباب مطالبين اليوم بتحويل هذا القانون إلى ثقافة سلوك لدى كافة المؤسسات الحكومية والمواطنين، موضحا بأن جهود المركز في دعم ومساندة إقرار القانون شكلت الخطوة الأولى لتعزيز الشفافية ومكافحة الفساد لكن التحديات الآن في تطبيق هذا القانون وتحويله إلى واقع عملي.

وأكد نصر بأن الإعلاميين الشباب هم صناع التغيير ولذلك فإنهم قادرون على الدفع بالقانون ليكون مطبقا على أرض الواقع، وأشار إلى أن القانون لا يخدم الإعلاميين فقط فهو يخدم التنمية والمجتمع أولا.

وفي الورشة التدريبية التي شارك فيها 45 مشاركا من القيادات الشبابية في كلية الإعلام  قدم عضو فريق مناصرة قانون المعلومات الذي شكله المركز الإعلامي/محمد الحيدري  ورقة عمل حول أهمية قانون الحق على الحصول على المعلومات في الحد من الفساد تضمنت مفهوم الحق في الحصول على المعومات وأهدافه وتجارب بعض الدول الرائدة في هذا المجال، مشيرا إلى أهمية الشفافية في مكافحة الفساد والترابط الوثيق بين القيم الأساسية التي تشكل الأرضية الملائمة لجهود مكافحة الفساد المتمثلة بالشفافية والنزاهة والمساءلة.

كما تخلل الورشة عرض فيلم وثائقي بعنوان ” المعلومة حياة ” ركز على مفهوم أن المعلومة هي من تصنع الحياة الكريمة، لأنها تسهم في حفظ الحقوق والحريات، وتخدم التنمية وتبنى الإنسان والوطن.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock