اتصالات

مشروع يمني – فرنسي لنشرالثقافة العلمية والتقنية في اليمن

 

اوضحت «مؤسسة العفيف الثقافية» عن تعاونها مع «معهد بحوث التنمية» الفرنسي أخيراً، في إطلاق مشروع الثقافة العلمية والتقنية في اليمن.
ويتضمن المشروع الذي افتتح في 14 أيار (مايو) الجاري تحت شعار «العلوم وانتصار الإرادة»، محاضرات تتناول الثقافة العلمية والتقنية وحاجات المـجتمع اليـمني للمعارف التكنولوجية.
ويشمل كذلك عرض مجموعة من الابتكارات العلمية لخريجين من الجامعات اليمنية في مجالات الكومبيوتر والاتصالات والعلوم. ويضم معرضاً مصغراً للكتب العلمية وتطبيقات العلوم. كما يتضمن برنامجاً لتأهيل مجموعة من الشباب في مجال استخدامات الكومبيوتر، مدته 8 أشهر، إضافة إلى دورة تدريبية في المصطلحات العلمية باللغة الفرنسية مدتها 3 أشهر.
ويُلاحظ أن الفرانكوفونية تشهد توسّعاً ملحوظاً في اليمن في الآونة الأخيرة. والمعلوم أن الشاعر الفرنسي الأشهر أرتور رامبو عاش في اليمن ، وعمل في شركة للشاي فيها. ويُنظر الى مسكنه في عدن باعتباره متحفاً عن حياة ذلك الشاعر.

وفي المقابل، أبدت فرنسا اهتماماً ملحوظاً في الفترة الأخيرة، بمشاريع الاستثمار الاستراتيجية في اليمن، خصوصاً في مجال الطاقة والتسليح والمشاريع الزراعية وغيرها.
ويشمل المشروع المشترك في «العفيف الثقافية» و«معهد بحوث التنمية»، الذي يستمر حتى 28 من الشهر الجاري، نشاطات ثقافية علمية تسـتهدف تعريف الشباب بأهم التحديات المستقبلية في مجال العلوم وكيفية مواجهتها. وينظم في إطاره معرض لرسوم تعبّر عن المشكلات التي تواجه نشر الثقافة العلمية في اليمن، إضافة الى مسرحية علمية تقدّم في قالب كوميدي.
وذكر المدير التنفيذي للمشروع أحمد عبد الرحمن أن الأمر يتعلق بتأهيل لمجموعة من الشباب والمهتمين في مجال الكومبيوتر وتدريبها على استخداماته. وأوضح أن المشروع يسعى إلى تقديم توصيف لحال الثقافة العلمية في اليمن وأهم المشكلات التي تعترضها وملامح تطورها. وأشار إلى ان أهداف المشروع تتضمن تسليط الضوء على القضايا العلمية وتوظيفها والإفادة منها في خدمة التنمية، إضافة إلى مناقشة سبل التغلب على بعض العقبات الاجتماعية والثقافية المعيقة لنشر الثقافة العلمية والتقنية.
وتوقّع عبدالرحمن أن يؤدي المشروع الى ربط الجمهور بالعلوم وبخاصة لجهة الحاجة والاستخدام، وكذلك رفع مستوى الوعي بقضايا البيئة والتنمية المستدامة.
المنار اللبنانية

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock