تحقيقات اقتصادية

الفقراء في اليمن يقاطعون اللحوم الطازجة لارتفاع أسعارها

قفزت أسعار اللحوم “الطازجة” بنسبة تصل إلى 40% مع دخول شهر رمضان المبارك، فيما ارتفعت نسبة الإقبال على محلات اللحوم في العاصمة صنعاءبنسبة40. %.
وعزا عدد من بائعي اللحوم أسباب الارتفاع إلى ارتفاع تكلفة المواشي عند الشراء من المزارعين نتيجة الإمطار التي تشهدها بلادنا هذه الأيام ومالها من تأثيرات ايجابية على توفر الأعلاف الطبيعية ، مشيرين إلى أن هذه الأسعار قفزت خلال الأيام القليلة الماضية عما كانت عليه قبل نحو 3 أسابيع بنسبة قد تصل إلى 60 %، بالإضافة إلى ارتفاع الطلب على استهلاك اللحوم بشكل قياسي في رمضان مقارنة بالأيام العادية
وأبدى مستهلكون في بلدنا استياءهم من موجة الغلاء التي طالت أسعار اللحوم بواقع40% للكيلو عما كانت عليه قبل شهر حيث وصل سعر كيلو الحم البلدي للأغنام الى2000 ريال مقارنة ب 1600ريال في الأسابيع الماضية ,فيما ارتفعت أسعار لحوم الأبقار البلدية إلى 1400 ريال. مطالبين الجهات المعنية بوضع حد لهذه الارتفاعات، مؤكدين أن الأسعار الحالية غير معقولة ومن المتوقع أن ترتفع أكثر مع زيادة الطلب.
تعد اللحوم بأنواعها من أكثر السلع استهلاكا في رمضان فاغلب آلا سر اليمنية تحرص على أن لاتخلو موائدها الرمضانية من وجبة اللحوم وهو ما يفسر الإقبال الكبير على شراء اللحوم خلال شهر رمضان المبارك. وبحسب سالم الجبر -الموظف الحكومي -فان الإنفاق على شراء اللحوم يحتل نصيب الأسد من الميزانية الأسرية خلال شهر رمضان المبارك باعتبار اللحوم من الوجبات الأساسية خلال هذا الشهر. ويضيف أن الأسعار الحالية مبالغ فيها وتؤثر سلبا على الميزانية الأسرية.
بدائل
ارتفاع أسعار اللحوم الصفراء والحمراء اجبر الكثير من الأسر اليمنية على البحث عن بدائل أخر من اللحوم المجمدة ولحوم الدواجن والأسماك التي شهدت هي الأخرى ارتفاعا ولكن بنسب اقل من ارتفاع اللحوم الحمراء والصفراء حيث وصل سعر الدواجن إلى 1200- 1500ريال للدواجن المذبوحة و1000للمجمدة و900 ريا ل لأسماك الجحش 3000ريال للديرك .
تسعيرة
رغم وجود تسعيرة من نقابة بائعي المواشي معلقة على أبواب محال بيع اللحوم تحدد سعر البيع للمستهلك ب1200ريال لكيلو اللحم ألبقري و1800ريال للحوم الأغنام والاعجال إلا أن مزاجية (الجزارين)يبدو أنها المعتمدة خاصة في ظل غياب الرقابة الحكومية على أسواق اللحوم لمنع استغلال المستهلكين..
وأوضح محمد النوم بائع لحوم أن السبب في ارتفاع الأسعار يعود إلى رفض تجار الماشية تخفيض هوامش ربحهم مدعين أن المزارعين رفعوا أسعارهم
وأضاف النوم أن تجار الماشية اتخذوا من ارتفاع أسعار المزارعين البسيط عذراً لرفع أسعار الماشية لزيادة أرباحهم في الوقت الذي تزداد فيه كمية الطلب على اللحوم.
وقال محمد قاشر”تاجر مواشي” إن الارتفاع طال أسعار المزارعين بواقع 25 % وهذا أثر بشكل كبير في رفع أسعار المواشي، مؤكداً في الوقت ذاته أن الخسائر التي تكبدها أصحاب المواشي
جراء تراجع أسعار المواشي بسبب الجفاف خلال الأشهر الماضية دفع نسبة كبيرة من مربي المواشي لرفع الأسعار لتقليص خسائرهم. لافتا إلى أن المزارعين يرفضون هذه الأيام بيع مواشيهم لان الأعلاف الطبيعية متوفرة مجانا.
اسعار
عبد الله الشرعبي يؤكد أن أسعار اللحوم بنوعيها الأبيض والأحمر شهدت ارتفاعا غير مسبوق منذ بداية شهر رمضان المبارك إذ وصل سعر الكيلوغرام من الحم ألبقري البلدي الى1400ريال وتجاوز سعر الكيلوغرام من لحمة الخروف 2000ريال فيما وصل سعر الكيلوغرام من لحمة العجل إلى 2000ريال.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock