كتابات اقتصادية

وهيبة عبدالرحمن: السياحة ثروة المستقبل!

تعتبر السياحة في‮ ‬بعض البلدان مصدرا هاما من مصادر الاقتصاد الوطني،‮ ‬حيث اهتمت تلك البلدان بالسياحة والترويج السياحي‮ ‬عبر وسائل الإعلام المختلفة وقدمت كل ما هو جديد ومفيد للسائح محتفظة بعاداتها وتقاليدها خاصة الدول العربية التي‮ ‬ساهمت في‮ ‬نشر الوعي‮ ‬الثقافي‮ ‬والموروث الشعبي‮ ‬لبلادها من أجل إنجاح السياحة التي‮ ‬أصبحت العائد الوحيد للدخل الوطني ‮ ‬وشجعت الاستثمار المحلي‮ ‬والأجنبي‮ ‬للمناطق السياحية،‮ ‬ولقد حبا المولى عز وجل اليمن جمالا لا‮ ‬يضاهي‮ ‬وسحرا ليس له نظير ومناطق سياحية ومناظر طبيعيه خلابة وخضرة دائمة وحكم موقعها الجغرافي‮ ‬وتعدد المناخ وتوفير كل المقومات الطبيعية والامكانيات وتنوع المناخ وتوفر كل المقومات الطبيعية والإمكانيات وتعدد الآثار التاريخية من جوامع وقصور ومعابد جعلت السائح أو الزائر‮ ‬يبحث عن عراقة الإنسان اليمني‮ ‬منذ العصور وما شيده في‮ ‬تلك العصور،‮ ‬وتعتبر السياحة في‮ ‬بلادنا أحد روافد الاقتصاد الوطني‮ ‬لذا نوجه حكومة الوفاق الوطني‮ ‬إلى الاهتمام بالسياحة خاصة المناطق التي‮ ‬تتركز فيها المناظر الجميلة والأماكن السياحية،‮ ‬وتعتبر الارياف منطقة جذب سياحي‮ ‬إذا وجدت الاهتمام من قبل الجهات المعنية‮.‬
إن ظاهرة الاختطاف أو التقطع في‮ ‬الطرقات للأجانب ظاهرة دخيلة على المجتمع اليمني‮ ‬في‮ ‬ظل الظروف الراهنة التي‮ ‬يمر بها الوطن حيث انتهز بعض المخربين واعداء الوطن والوحدة تلك الظروف في‮ ‬ممارسة هذه الاعمال اللا أخلاقية التي‮ ‬تسيء للإنسان اليمني‮ ‬الذي‮ ‬عرف بأصله وكرمه ونخوته وشهامته‮.‬
على وزارة الداخلية الضرب بيد من حديد لكل من تسول له نفسه المساس بسمعة اليمن وشعبه،‮ ‬ولتطوير قطاع السياحة في‮ ‬بلادنا مستقبلا على وزير السياحة الاهتمام بالمدن السياحية والجوامع والأماكن الأثرية والحفاظ عليها وصيانتها وتوفير الأمن والأمان للسائح أو الزائر الأجنبي‮ ‬وتنظيم عمل المرشد السياحي‮ ‬وتبادل الخبرات في‮ ‬مجال وتشجيع الاستثمار ودعوة المستثمر المحلي‮ ‬والأجنبي‮ ‬لاستغلال تلك المناطق وإقامة المدن الترفيهية والحدائق والمتنزهات والاستراحات،‮ ‬وعلى وسائل الإعلام في‮ ‬الداخل ضرورة تحسين البرامج الارشادية الهادفة عن السياحة والاهتمام بالتثقيف السياحي‮ ‬للمواطن ليقوم بدور المرشد السياحي‮ ‬وأن‮ ‬يهتم كذلك بدوره في‮ ‬المناطق السياحية وحمايتها والحفاظ عليها‮.‬
كذلك على وزارة السياحة التنسيق مع المغتربين ورؤساء الجاليات للترويج السياحي‮ ‬ودعوتهم للاستثمار في‮ ‬الوطن خاصة المناطق السياحية‮.‬
وعلى المواطن اليمني‮ ‬ألا‮ ‬يترك فرصة للمخربين وأعداء الوحدة في‮ ‬الداخل والخارج أن‮ ‬يبثوا سمومهم وأفكارهم الخاطئة،‮ ‬وندعو كل زائر أو سائح إلى زيارة بلد الإيمان والحكمة اليمانية في‮ ‬ظل الأمن والأمان والاستقرار‮.‬
– صحيفة الثورة

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock