اقتصاد يمني

اليوم: توقيع اتفاقيات بين اليمن والسعودية على هامش مؤتمر المانحين بالرياض

تتمثل في التوقيع على اتفاقية إيداع مبلغ مليار دولار كوديعة مالية في البنك المركزي اليمني واتفاقيتين للمساهمة في تمويل إنشاء محطة لتوليد الكهرباء بواسطة الرياح بقوة تشغيلية تصل إلى ” 60 ميجاوات ” بمدينة المخاء ودعم جهود الحكومة اليمنية الهادفة إلى مكافحة مرض الحصبة.

بحث وزير التخطيط والتعاون الدولي الدكتور محمد السعدي اليوم مع وزير المالية السعودية الدكتور إبراهيم عبد العزيز العساف جملة من القضايا المتصلة بالتعاون بين اليمن والسعودية وسبل تعزيزه وتطويره بما يخدم المصالح المشتركة.

واطلع وزير التخطيط والتعاون الدولي وزير المالية السعودية على طبيعة الترتيبات النهائية الخاصة بانعقاد مؤتمر الرياض للمانحين المقرر انطلاق جلسات أعمالة غدا في قصر المؤتمرات بالرياض.

كما ناقش الجانبان التفاصيل المتعلقة بالتوقيع على عدد من الاتفاقيات الثنائية على هامش انعقاد مؤتمر المانحين، والمتمثلة في التوقيع على اتفاقية إيداع مبلغ مليار دولار كوديعة مالية في البنك المركزي اليمني واتفاقيتين للمساهمة في تمويل إنشاء محطة لتوليد الكهرباء بواسطة الرياح بقوة تشغيلية تصل إلى ” 60 ميجاوات ” بمدينة المخاء ودعم جهود الحكومة اليمنية الهادفة إلى مكافحة مرض الحصبة.

وفي اللقاء أشاد وزير التخطيط والتعاون بالدور المحوري الذي اضطلعت به الحكومة السعودية في تقديم كافة التسهيلات اللازمة لانعقاد مؤتمر المانحين لليمن انطلاقا من التوجيهات الملكية الكريمة لخادم الحرمين الشريفين جلالة الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود.

من جهته أكد وزير المالية السعودي حرص المملكة على تقديم كافة أوجه الدعم اللازم لتعزيز استقرار اليمن ودفع العملية السياسية القائمة في البلاد، مبديا تطلعه في أن يخلص مؤتمر المانحين إلى تحقيق النتائج المنشودة التي تواكب التطلعات الحكومية والشعبية اليمنية.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock