اقتصاد يمني

اليمن : توقعات بارتفاع إنتاجية ثمار العنب خلال العام 2012م

توقع تقرير زراعي صادر عن الإحصاء الزراعي  ارتفاع إنتاجية اليمن من ثمار العنب خلال العام الجاري 2012م إلى مستوى قياسي مقارنة بالإنتاجية خلال السنوات الأخيرة الماضية نتيجة للموسم الزراعي الخصيب الذي امتاز بغزارة الأمطار وتدفق السيول على معظم مناطق البلاد.

واعتبر التقرير أن التدفق الكبير الذي تشهده أسواق الفاكهة والخضروات في العاصمة والمحافظات والمدن وحجم المعروض من هذه الثمار مؤشر إيجابي لتحقيق معدلات مرتفعة في الإنتاجية من العنب مقارنة بما تم إنتاجه من هذا المحصول خلال العام الماضي والذي بلغ 149 ألف 68 طن.

وتحظى ثمار العنب بإقبال واسع من قبل المستهلكين الذين يحرصون على شرائها للاستفادة من فوائدها الغذائية والصحية الاستمتاع بمذاقها المتميز.

وتتميز اليمن بزراعة أجود أنواع وأصناف العنب أشهرها الرازقي، الجبري، العاصمي، الحاتمي، الأسود، الزيتوني كما أن هناك العديد من أنواع العنب التي تزرع في مناطق وأودية اليمن منها الأحمر، العرقي، الجوفي، البياض العادي، بياض فشان،الحسيني، أسود عذاري وغيرها.

وتتركز زراعة العنب في العديد من المحافظات سيما في المناطق ذات الطقس البارد والمعتدل، وتعد مناطق بني حشيش، خولان، سنحان، بني الحارث، أرحب، همدان ووادي ظهر بمحافظة صنعاء من أخصب المناطق التي تزرع ما يقارب من 20 نوع من العنب.

ووفقا لبيانات الإحصاء الزراعي أن إنتاجية اليمن من ثمار العنب شهدت العام الماضي تراجعاً نسبياً إلى 149 ألف و68 طنا نتيجة للأزمة التي مرت بها مقارنة بـ 166 ألف و278 طنا خلال العام 2010م.

كما تراجعت المساحة المزروعة بأشجار العنب هي الأخرى إلى 13 ألف و477 هكتار مقارنة بــ 13 ألف و645 هكتار خلال نفس الفترة.

وتواجه زراعة العنب في اليمن العديد من المعوقات أبرزها التوسع في زراعة القات التي أثرت على تقليص المساحة المزروعة بالمحاصيل الغذائية المختلفة ومنها العنب والبن وغيرها نتيجة لإقبال معظم المزارعين وحرصهم على زراعة القات الذي يمكنهم من تحقيق مردودات مالية كبيرة.

كما إن ارتفاع مدخلات ومستلزمات الإنتاج المستخدمة في زراعة العنب تعد أحد المشكلات التي تواجه المزارعين خاصة في عمليات المكافحة للآفات، إلى جانب إن بعض المزارعين يجهلون بالعمليات الزراعية الحديثة ما يجعل ثمارهم تتعرض للإصابات بالآفات أو الأمراض النباتية الأخرى.

وفي هذا الجانب يشير رئيس الهيئة العامة للبحوث والإرشاد الزراعي الدكتور منصور العاقل إلى أهمية الإرشاد الزراعي ودوره في توعية المزارعين بالطرق العلمية والمثلي لتحسين نوعية وإنتاجية المحصول وكذا إرشادهم بالطرق الصحيحة لاستخدام المبيدات والأسمدة بما من شأنه تطوير إنتاجية وجودة العنب .. داعياً المزارعين بعدم قطف الثمار قبل نضوجها.

ووفقا للعاقل فإن الجني المبكر للثمرة قبل النضج يؤثر على الشجرة من حيث الإنتاجية والجودة .. محذرا من خطر الاستخدام المفرط والعشوائي للمبيدات والأسمدة الكيماوية في العملية الزراعية.

ودعا المزارعين إلى أهمية إتباع طريقة التتريب على ثمار العنب للحفاظ على بنية الشجرة وجودة ثمارها وهي إحدى الطرق التي كانت تستخدم قديماً في زراعة العنب وإنضاج ثماره.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock