اقتصاد خليجي

إنضمام شركة جنان للفنادق و المنتجعات الى مجموعة الإمارات للبيئة

انضمت شركة جنان للفنادق والمنتجعات إلى مجموعة الإمارات للبيئة في دبي، وتتيح هذه العضوية الفرصة  للالتحاق أيضاً بشبكة الميثاق العالمي للأمم المتحدة  للشركات والمؤسسات التي تطبق وتلتزم الحفاظ على أسس البيئة النظيفة، حيث تستضيف مجموعة الإمارات للبيئة الشبكة الاقليمية للميثاق الذي يضم في عضويته الشركات والمنظمات التابعة للأمم المتحدة والمؤسسات المدنية، وتعمل على تشجيع الشركات من اجل تعزيز ممارسة المسؤولية الإجتماعية من خلال مجموعة من المبادئ تُعرف باسم  المبادئ العشرة للميثاق.
وفي هذه المناسبة قال نويل مسعود الرئيس التنفيذي لشركة “جنان” للفنادق والمنتجعات :” أعلنت شركتنا منذ البدء عن تبني مبدأ صداقة البيئة في إدارة أصولها الفندقية التي تسعى الى انتشارها داخل وخارج الدولة خلال السنوات الخمس المقبلة، وطرحت برامجها المتسلسلة لتطبيق هذا المبدأ، وبشكل يستهدف في الدرجة الاولى تقليل مستويات استهلاك الطاقة الكهربائية الى ادنى مستوياتها، وترشيد استهلاك المياه عبر وسائل علمية حديثة، حيث سيسهم ذلك بتوفير نفقات اضافية يمكن صرفها في نواحي خدمية اخرى لتطوير كفاءة وعمل الفنادق، والتفاعل مع كل مايستجد من الانظمة العالمية في هذا المجال بوضع الفنادق التي نشرف عليها ضمن برامج رقابية عالمية معتمدة”.
وأضاف مسعود:”وعملاً بذلك، فإن شركتنا تسعى للدخول في تحالفات استراتيجية مع جميع المؤسسات والفعاليات التي تخدم أهداف البيئة، لذا وجدنا في مجموعة الإمارات للبيئة شريكاً مثالياً واستراتيجياً، وسنسعى سوية لترسيخ أسس وأساليب التعامل المرموق مع البيئة، وبما يضمن مشاركة بارزة تنسجم مع تطبيق جهود الدولة البارزة في خدمة قضاياها”.
من جهتها قالت حبيبة المرعشي رئيسة مجموعة الإمارات للبيئة وعضو مجلس إدارة الميثاق العالمي للأمم المتحدة:” لقد كان لدعوة شركة جنان الإنضمام الى مجموعتنا صدى طيباً بالنظر لحرصها الكبير على مراعاة تطبيق أفضل الممارسات الصديقة  للبيئة بما ينسجم مع المعايير الدولية، وللنهج الذي حرصت على تطبيقه منذ انطلاقها، ولما وجدناه من أثر طيب في اتحاد الرؤى المشتركة بين جنان ومجموعة الإمارات للبيئة، وسنسعى بهذا التعاون الى بذل المزيد من الجهود لخدمة الأهداف المشتركة في جعل بلادنا واحة خصبة خالية من جميع اسباب التلوث”.
وأضافت المرعشي:” وكانت مجموعتنا قد بادرت منذ العام 2004 إلى تأسيس شبكة للمسؤولية الإجتماعية للمؤسسات، شكلت امتدادا لبرنامج الميثاق العالمي للأمم المتحدة، وتبنت مجموعة من المبادرات لصياغة فهم أفضل للتطورات الإقتصادية والإجتماعية والبيئية الجارية في المنطقة، وتضم الشبكة اليوم أكثرمن 47 عضوا من القطاعين العام والخاص.”  
وكانت “جنان” للفنادق والمنتجعات قد انضمت إلى مجموعة الإمارات للبيئة، حيث أبرم الإتفاق نويل مسعود الرئيس التنفيذي للشركة، فيما أبرمه عن مجموعة الإمارات حبيبة المرعشي رئيسة مجموعة الإمارات للبيئة وعضو مجلس إدارة الميثاق العالمي للأمم المتحدة، وقد تسلم نويل شهادة العضوية من رئيسة مجموعة الإمارات للبيئة في مقر المجموعة بدبي لتصبح بذلك المؤسسة رقم 115 المنضوية تحت لواء المجموعة في الدولة خلال عام 2009.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock