نفط وطاقة

اليمن : فرق فنية تبدا باصلاح انبوب الغاز المسال عقب تعرضه لتفجير

قالت مصادر نفطية ان فرق فنية بدأت اليوم بإصلاح أنبوب الغاز الذي تم تفجيره مساء الثلاثاء من قبل مجهولين تعرض لها أنبوب الغاز الرئيسي الذي يربط بين القطاع 18 ومحطة التسييل في بلحاف على خليج عدن.
وكانت وزارة النفط اليمنية اعلنت ان الأنبوب الناقل للغاز الطبيعي المسال تعرض لعملية تفجير من قبل مسلحين مجهولين.
وأكدت ان الأنبوب الذي ينقل الغاز الطبيعي المسال من محطة صافر بمحافظة مأرب شمالي اليمن الى منشأة التصدير على ساحل بلحاف في محافظة شبوة شرق اليمن تعرض لاطلاق نار كثيف في عملية هي الثامنة من نوعها خلال هذا العام.
فيما كانت قد قالت شركة الغاز المسال في بيان لها تلقى الاقتصادي نسخة منه أن الانفجار حدث في تمام الساعة العاشرة مساء الثلاثاء الموافق 30 أكتوبر 2012 وعلى بعد 295 كم شمال محطة تسييل الغاز في بلحاف .
وبحسب البيان فإن الإنفجار لم يخلف ضحايا. ولم يعرف مدى التأثير الذي طاله الانبوب غير ان شهود عيان لـ الاقتصادي اكدوا علي ضخامة الانفجار بعد تصاعد السنة اللهب .
وافتتحت محطة بلحاف عام 2009 وتصل طاقتها الاستيعابية إلى 6.7 مليون طن. وصدرت الشركة اليمنية للغاز الطبيعي المسال 106 شحنات من الغاز الطبيعي المسال خلال العام الماضي 60 بالمائة تم تصديرها الى السوق الأسيوية، و25 بالمائة إلى السوق الأمريكية، و15 بالمائة إلى أسواق أوروبا.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock