عقارات وانشاءات

الامارات : دبي تتجه الى بناء اكبر مركز تجاري في العالم

تتجه دبي الى إنشاء مدينة جديدة داخل الإمارة تضم أكبر مركز للسياحة العائلية في كل منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا والهند، وأكبر مركز تجاري في العالم وصالات عرض ستكون الأكبر في المنطقة.

وتتألف مدينة “محمد بن راشد”، التي تحمل اسم حاكم الإمارة الذي أعلن الخطط بنفسه اليوم، من أربعة قطاعات رئيسية: يركز القطاع الأول على السياحة العائلية ويضم حديقة مجهزة لاستقبال 35 مليون زائر وأكبر مركز ترفيهي عائلي في الشرق الأوسط وإفريقيا وشبه القارة الهندية بالتعاون مع استوديوهات يونيفرسال ومئات المنشآت الفندقية التي تلبي احتياجات الزوار من المنطقة.
أما القطاع الثالث فيشمل تطوير منطقة فريدة من نوعها تركز بشكل أساسي على توفير بيئة جديدة ومتكاملة لريادة الأعمال والابتكار في المنطقة، ويشمل القطاع الرابع على بناء منطقة متكاملة للمعارض وصالات عرض ستكون الأكبر في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
وأوضح الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم أثناء الاعلان، أن مرافق دبي الحالية لن تلبي طموحات الامارة في السنوات القادمة، وهو ما يحتم البدء في المرحلة الثالثة من بناء إمارة دبي وتعزيز اقتصاد دولة الإمارات ليدخل مرحلة جديدة والتحول إلى “عاصمة في ريادة الأعمال والابتكار والسياحة العائلية لمنطقة تحيط بنا على بعد أربع ساعات فقط وتضم أكثر من ملياري نسمة.
وذكر الشيخ محمد، أن نسب النمو المرتفعة من بين الاسباب التي تحتم الاستعداد مبكرا لهذا المشروع، فخلال ست سنوات فقط سيصل عدد المسافرين عبر مطار دبي إلى أكثر من 90 مليون نسمة، ومواجهة زوار الإمارة حاليا للصعوبات لأن فنادقها تتمتع بأعلى نسبة إشغال في العالم، إضافة إلى مبيعات التجزئة التي تتضاعف كل أربع سنوات تقريبا، إضافة إلى تضاعف صناعة المعارض تتضاعف كل خمس سنوات.
وسيتولى بناء وتطوير المدينة الجديدة كل من مجموعة دبي القابضة Dubai Holding وشركة إعمار العقارية في شراكة هي الأكبر من نوعها في القطاع العقاري في المنطقة
وتتوسط المدينة حديقة ضخمة تتجاوز مساحتها مساحة حديقة هايد بارك في لندن بـ30% ومجهزة لاستقبال 35 مليون زائر سنويا ويحيط بها أكبر مركز تجاري في العالم قادر على استيعاب أكثر من (80) مليون متسوق سنويا، وستضم المنطقة المحيطة بالمركز مجموعة كبيرة من المشآت الفندقية تصل عند الانتهاء من تطوير المدينة أكثر من 100منشأة فندقية
ويتصل المركز التجاري الأكبر عالميا والذي يحمل إسم (مول أوف ذا وورلد Mall of the World ) بمركز ترفيهي عائلي سيتم انشاؤه بالتعاون مع شركة يونيفيرسال استوديوز العالمية ومركز ترفيهيا هو الأكبر في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وشبه القارة الهندية ومن المتوقع أن يستقطب 10 ملايين زائر سنويا.
وتشير الأرقام من حكومة دبي إلى أن القطاع السياحي لإمارة دبي ينمو بنسبة 13% سنويا مع نمو في العائدات الفندقية يتجاوز 22% وبلغ في 2011 أكثر من 16 مليار درهم
وبلغت نسبة الإشغال الفندقي 82% في العام 2011 وهي الأعلى عالميا، ووصل عدد زوار دبي مول فقط في 2012 إلى 61 مليون متسوق مع نمو في مبيعات التجزئة بشكل عام في إمارة دبي بلغ 25% في عام 2011.(إفي)

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock