نفط وطاقة

البرلمان يرجئ مناقشة تقارير بشأن المشاركة في انتاج النفط والغاز

ارجأ البرلمان اليمني مناقشة تقارير لجنة التنمية والنفط والثروات المعدنية البرلمانية بشأن نتائج دراستها لعدد من اتفاقيات المشاركة في انتاج النفط والغاز) بين وزارة النفط والمعادن وعدد من الشركات الاجنبية, الى جلسته المقبلة .
واعتبرت اللجنة انها تناولت في تقاريرها الإشارة الى الآلية التي اتبعتها في دراسة هذه الإتفاقيات, موضحة انها قامت بإستعراض و مراجعة نصوص و احكام هذه الاتفاقيات وملاحظتها بما تحويه من شروط اقتصادية والتزامات مالية وغيرها تجاه الأطراف الموقعة على هذه الإتفاقيات.

وأشارت اللجنة الى حضور جانبا من اجتماعاتها المكرسة لدراسة تلك الإتفاقيات الجانب الحكومي ممثلا بوزير النفط و المعادن امير سالم العيدروس و عدد من المسؤلين بالوزارة وهيئة استكشاف وانتاج النفط و شركة الغاز.
ونوهت اللجنة البرلمانية الى الإتفاقيات موضوع هذه التقارير التي تشتمل على عمليات استكشاف وانتاج الغاز الى جانب النفط الخام وذلك خلافا لما جرت عليه العادة في جميع الإتفاقيات النفطية السابقة الأمر الذي جعل اللجنة تبذل الكثير من الجهود في دراسة ومراجعة نصوص و احكام وشروط هذه الإتفاقيات بصورة دقيقة وفاحصة.
وعرضت اللجنة في تقاريرها الأستفسارات التي تقدمت بها الى الجانب الحكومي لتوضيحها وردود الجانب الحكومي عليها و المتعلقة بتلك الإتفاقيات وتوجت اللجنة تقاريرها بعدد من الأستنتاجات و التوصيات , منوهت بان هذه الإتفاقيات تشمل استثمار النفط و الغاز مما يشجع الشركات على الاستثمار في مجال الغاز الذي سيحقق ايراداً إضافياً لخزينة الدولة .
وأكدت على اهمية الدقة في صياغة مواد الاتفاقيات وكذا الدقة في ترجمتها مما يزيل اي غموض في نصوصها، لتكون غير قابلة للتفسيرات المتباينة من قبل اطرافها والعمل على زيادة التفعيل والضوابط التي تلزم الشركات وتحملها مسؤولية حماية البيئة في منطقة تنفيذ الاتفاقيات, مطالبة مجلس النواب بالموافقة على هذه الاتفاقيات مشروطة بأن تلتزم الحكومة بعدد من التوصيات يقرها المجلس ويوجه بها الحكومة للعمل على تنفيذها انطلاقا من حرص اعضاء المجلس مع الحكومة على الحفاظ على الثروة الوطنية واستثمارها بشكل اقتصادي وفي سبيل خدمة التنمية الشاملة في البلاد.

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock