اقتصاد خليجي

بواقع 29.18 فلسا للسهم المزايا: 131 مليون درهم اماراتي ارباحاً للاشهر التسعة الاولى من 2009

 

اعلنت شركة المزايا القابضة عن تحقيق ارباح بقيمة 131 مليون درهم خلال الاشهر التسعة الاولى من العام الجاري 2009، حيث بلغت ربحية السهم 29.18  فلسا، وهي النتائج التي تؤكد استقرار اداء الشركة خلال الأشهر التسعة الاولى من العام الحالي على الرغم من التغيرات التي ألمّت بالاسواق العالمية.

 

جاء هذا الاعلان عقب انتهاء اجتماع مجلس الادارة الذي عقد في مقر شركة المزايا برئاسة رئيس مجلس الادارة السيد/ رشيد يعقوب النفيسي، وذلك في تمام الساعة الواحدة ظهراً من يوم الثلاثاء 10 نوفمبر الجاري.

النفيسي: مسيرة المزايا تتواصل بخطواتها الثابتة نحو تحقيق أفضل النتائج ضمن المناخ الاقتصادي السائد في المنطقة وجميع الأرباح محققة فعلياً
وتعليقا على النتائج، قال السيد/ رشيد يعقوب النفيسي، رئيس مجلس إدارة المزايا القابضة: “لقد إستطاعت المزايا أن تحقق أرباحاً متوازنة وذلك في إطار خطتها المدروسة وسياستها المتحفظة والتي تم وضعها لعام 2009 حيث راعت فيها الشركة المناخ الإقتصادي العام، والتطورات المالية في الاسواق العالمية”.{xtypo_rounded_left2} •    إجمالي إيرادات المزايا بلغت 664 مليون درهم اماراتي في نهاية الأشهر التسعة الاولى من 2009.
•    4,752 مليون درهم اماراتي حجم أصول الشركة كما في 30 سبتمبر 2009.
•    1,657 مليون درهم اماراتي حقوق المساهمين كما في 30 سبتمبر 2009.
•    698.7 مليون درهم اماراتي إجمالي مديونية الشركة.
{/xtypo_rounded_left2}

وأضاف النفيسي: “إن إجمالي أصول الشركة بلغت 4,752 مليون درهم إماراتي، في حين بلغت حقوق المساهمين 1,657 مليون درهم إماراتي، في الوقت الذي بلغت فيه مديونية الشركة أمام البنوك 698.7 مليون درهم إماراتي والتي لا تتعدى نسبتها ال 10% من إجمالي أصول الشركة ونسبة 40% من إجمالي حقوق المساهمين”.

وأكد النفيسي أن المزايا قد كرست كل الوسائل الممكنة للحفاظ على استقرار الارباح النسبي للاشهر التسعة الاولى، محققة إيرادات تشغيلية بلغت 664 مليون درهم إماراتي.

وأضاف النفيسي أن خطة المزايا الحالية تتمحور حول أربعة عناصر أولها تنفيذ وتسليم جميع المشاريع تحت الانجاز حالياً، وهو الامر الذي قطعت خلاله المزايا شوطاً كبيراً حيث بلغت نسبة الانجاز لمشاريعها في الكويت حوالي 80 إلى 100%، في حين بلغت نسبة إنجاز مشاريعها في دبي نحو 40 إلى 80%.

أما المحور الثاني فيكمن في إعادة هيكلة أصول الشركة العقارية وتسديد جميع الالتزامات المالية المستحقة عليها، وذلك ضمن الخطة الموضوعة لتسييل هذه الاصول عن طريق عمليات البيع. فيما سيرتكز المحور الثالث، في الاستحواذ على جميع الوحدات السكنية والمكتبية التي تم تسويقها مسبقاً ضمن مشاريع المزايا قيد التنفيذ والتي عجز أصحابها عن السداد نتيجة لظروف الازمة المالية العالمية والتي حددت إمارة دبي نظاماً واضحاً للاستحواذ عليها، الامر الذي سيعود بالنفع على أصول الشركة ونتائجها المالية حيث وضعت المزايا خطة لإدراج هذه الأصول ضمن المشاريع المدرة للدخل.

أما عن المحور الرابع والاخير فهو البدء في عمليات تشغيل المشاريع الكبرى المدرة للدخل والموجودة في كل من الكويت والسعودية ودبي وأبو ظبي، الامر الذي يتوقع ان يوفر لشركة المزايا عائدا سنويا بداية عام 2010 و الذي سيشهد الانتهاء من تنفيذ 5 مشاريع مدرة للدخل.

وفي نظرة عامة على مشاريع الشركة الحالية في كل من الكويت ودبي والسعودية وأبو ظبي، فقد قال النفيسي: “تضع المزايا حالياً لمساتها الاخيرة على مشروعها التجاري الواعد في منطقة الشويخ والمسمى بـ “سفن زونز” والذي تم طرحه للايجار في وقت سابق وبلغت نسبة التأجير فيه نحو 65%، بالاضافة إلى مشروع برج” كلوفر كلينك” الذي يخدم قطاع العيادات الطبية، والذي وصلت نسبة الانجاز فيه الى مراحل متقدمة، أما مشروعها الحيوي في قلب مدينة الكويت ألا وهو مشروع مدينة الاعمال الكويتية، فقد وصل إلى مراحل متقدمة وجاري طرحه للايجار في غضون الاشهر القليلة المقبلة”.

وأضاف النفيسي: “أما مشاريع الشركة في دبي، فهي تسير حسب الجدول الزمني المعد لها حيث إنتهت المزايا مؤخراً من تسليم مشروع ابراج بحيرات الجميرا السكني والمسمى  “بالأيكون”، كما قطعت شوطاً كبيراً في مشروع “البزنس أفنيو” حيث بلغت نسبة الإنجاز فيه 65% في حين بلغت نسبة الإنجاز في مشروع الفيلا السكني 85%، ونسبة 30% لمشروع الليوان في دبي لاند”، وأضاف: “إن جميع هذه المشاريع مباعة بنسبة 80% و قد تم تحصيل ما يفوق 60% من إجمالي هذه المبيعات، الأمر الذي يساهم في تعزيز جدول التدفق الزمني لتنفيذ هذه المشاريع”.

أما عن مشاريع الشركة في السعودية، اضاف النفيسي قائلا: “تمتلك المزايا ثلاثة أبراج لخدمة قطاع المكاتب في مدينة الرياض والواقعة على شارع المعذر، حيث تصنف هذه المشاريع ضمن الاعمال المدرة للدخل، وأحد هذه الأبراج مؤجر بالكامل، في حين أن البرجين الاخريين مطروحين للايجار، علاوة على أرض سكنية شاسعة في المنطقة الشمالية من السعودية وتحديداً في منطقة الاحساء على مساحة 1.192 مليون متر مربع، جاري العمل حالياً على وضع اللمسات الاخيرة لأعمال البنية التحتية لها تمهيداً لطرحها للبيع كقسائم تجارية وسكنية، حيث من المتوقع أن تحقق المزايا عائدا جيدا حين إتمام هذه الصفقة”.

أما عن مشاريع الشركة المستقبلية فذكر النفيسي أنه على الرغم من سياسة التريث والحذر الذي تتبناه المزايا في مسيرتها الحالية  إلا أن المزايا تعمل على إقتناص الفرص التي تحقق اهدافها و سياستها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock