اقتصاد خليجي

دانة غاز تحقق إيرادات بقيمة 359 مليون درهم خلال الربع الثالث


أعلنت شركة دانة غاز، أكبر شركة إقليمية من القطاع الخاص في الشرق الأوسط تعمل في مجال الغاز الطبيعي، عن نتائجها المالية للفترة المنتهية في 30 سبتمبر 2009.
وحققت الشركة زيادة في مبيعاتها من المواد الهايدروكاربونية بنسبة 12% لتصل إلى 359 مليون درهم، فيما بلغ إجمالي الأرباح 143 مليون درهم بزيادة بنسبة 64% بالمقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي، ويرجع السبب في ذلك أساسا إلى مبيعات المكثفات في عمليات الشركة في منطقة كردستان العراق (التي بدأت في أكتوبر / تشرين الأول 2008) واستمرار عملياتها التشغيلية القوية في مصر.

وسجلت أرباح الشركة قبل اقتطاع الفوائد والضرائب والاستهلاك، والإحلال والاستكشاف ارتفاعا بنسبة 41% وصولا إلى 205 مليون درهم بالمقارنة مع الربع الثالث من العام الماضي. فيما تكبدت الشركة خسائر بواقع 79 مليون درهم خلال الربع الثالث نتيجة دفع مخصصات بقيمة 110 مليون درهم خاصة بعمليات استكشاف 3 آبار من ضمن حملة الاستكشاف في مصر.
{xtypo_rounded_left2} 12% نسبة الزيادة في الإيرادات بالمقارنة مع الربع الثالث من العام 2008
64% نسبة الزيادة في إجمالي الأرباح خلال الربع الثالث بالمقارنة مع الفترة نفسها من العام 2008
{/xtypo_rounded_left2}

كما سجلت الشركة أرباحا غير محققة بقيمة 257 مليون درهم في الربع الثالث كنتيجة لاستثمارات دانة غاز في شركة أم أو أل (الشركة الهنغارية للنفط والغاز والتي هي أحد الشركاء في منطقة كردستان العراق)، والتي تم تضمينها في حقوق ملكية المساهمين تماشيا مع سياسة الشركة المحاسبية.
وبلغت الأرباح الإجمالية للفصل الثالث 178 مليون درهم.

أما بالنسبة للتسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2009، فقد حققت دانة غاز نمواً ايجابياً في جميع بياناتها المالية بالمقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي، حيث بلغت إيرادات الشركة 909 مليون درهم، بإجمالي أرباح بقيمة 308 مليون درهم وصافي أرباح بلغ 281 مليون درهم. كما حققت الشركة زيادة في معدل الأرباح قبل احتساب الفائدة والضرائب والاستهلاك، والإحلال والاستكشاف بنسبة 173% وصولا إلى 1232 مليون درهم بالمقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي. مع الأخذ بعين الاعتبار بأن هذه النتائج لا تتضمن أرباحا غير محققة بقيمة 293 مليون درهم عبر استثمارات دانة غاز في الشركة الهنغارية للنفط والغاز، والتي تم تضمينها في حقوق ملكية المساهمين كما تم ذكره سابقاً.

وساهمت عمليات الشركة في مصر بشكل كبير في تعزيز هذه النتائج، حيث سجلت الشركة إنتاجية بلغت 9.26 مليون برميل مكافئ للنفط خلال العام وحتى اليوم، أي بزيادة بنسبة 20% عن الفترة ذاتها من العام الماضي. وقامت الشركة بإضافة بئرين إلى سلسلة الآبار المكتشفة في دلتا النيل خلال هذا الربع، وهما “شراباص1” و “سما1″، ليصل العدد الإجمالي إلى 7 اكتشافات من أصل 11 بئرا استكشافية خلال فترة التسعة أشهر.

وتعليقاً له حول الأداء المالي للشركة قال السيد احمد العربيد، الرئيس التنفيذي لدانة غاز: “إننا سعداء بالنتائج التي حققتها دانة غاز، والتي تعكس متانة الوضع المالي للشركة. ولا يزال برنامج التنقيب في مصر يحقق نجاحا كبيرا، حيث من المتوقع زيادة معدل الإنتاج إلى 40,000 برميل من النفط المكافئ يومياً مع نهاية السنة الحالية. إن معدل نجاحنا في عمليات التنقيب والبالغ 64% هو دليل على نجاحنا.

وأضاف العربيد: “وفي إقليم كردستان العراق، فإن دانة غاز ماضية قدماُ في تزويد محطة أربيل للطاقة بالغاز، إلى جانب الاستمرار في عمليات البناء الخاصة بمصنع الغاز الطبيعي المسال”.
وختم العربيد حديثه بالقول: “موقفنا المالي لا يزال قويا وعلينا الحفاظ على مستوى جيد من السيولة لإدارة احتياجاتنا التشغيلية، بالإضافة إلى نفقات المشاريع وعمليات الحفر حتى نهاية العام الجاري والمضي قدما في العام 2010”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock