اقتصاد خليجي

شركة القلعة تدرج أسهمها في البورصة


     شركة القلعة الرائدة في مجال الإستثمار المباشر في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا تدرج أسهمها في البورصة المصرية EGX في خطوة تعكس إلتزام شركة القلعة بإضفاء الشفافية على أعمالها إلى جانب خلق وتعظيم القيمة للمساهمين والشركاء على حدٍ سواء.

أعلنت اليوم شركة القلعة (ش.م.م)، وهي الشركة الرائدة في مجالات الإستثمار المباشر في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتصل قيمة إستثماراتها إلى أكثر من 8.3 مليار دولار أمريكي، أنها قررت إدراج أسهمها في البورصة المصرية (EGX) في عملية لن تتضمن طرح المزيد من الأسهم في الشركة في الوقت الحالي.

ومن جانبه صرح الدكتور أحمد هيكل، مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة القلعة، قائلاً “ترى شركة القلعة أن العام المقبل سيأتي بالإزدهار لصناعة الإستثمار المباشر في كافة القطاعات. ولذلك فقد حان الوقت للمستثمرين من أصحاب الإستراتيجيات الناجحة لاستغلال الموجة الجديدة من الصفقات التي تحقق العوائد المتميزة. وسوف تمنح هذه العملية شركة القلعة المزيد من المرونة مع دخولها إلى أسواق رأس المال والأسهم في المستقبل، كما تمنحها القدرة على رفع حجم إستثماراتها الخاصة في مشروعاتها بصفتها مستثمر مسئول ومشارك في إستثماراته”.

وأضاف هيكل موضحاً أن شركة القلعة عادة ما تضخ من 10 إلى 20% من قيمة الإستثمارات التي تشترك فيها مع شركائها الرائدين على المستوى الإقليمي والعالمي. وهي تبحث الآن المزيد من فرص الإستثمار الجديدة في كل من المملكة العربية السعودية وشمال وشرق أفريقيا، بالإضافة إلى مصر.

ولقد نجحت شركة القلعة خلال خمسة أعوام من التفوق على كافة شركات الإستثمار المباشر الأخرى في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وتمكنت من تحقيق أرباح وعوائد نقدية لشركائها تقدر بأكثر من 2.4 مليار دولار أمريكي عبر إستثمار موارد وصلت قيمتها إلى 650 مليون دولار أمريكي، كما تمكنت الشركة من النمو حتى احتلت المركز الأول بين شركات الإستثمار المباشر في أفريقيا. وجدير بالذكر أن الشركة تمكنت من تنفيذ أضخم صفقات الإستثمار المباشر في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حتى الآن، حيث قامت ببيع الشركة المصرية للأسمدة في صفقة بلغت قيمتها 1.4 مليار دولار أمريكي.

وجدير بالذكر أن شركة سيتادل كابيتال بارتنيرز، وهي الشركة التي تمتلك من خلالها الإدراة حصتها في أسهم القلعة، لا تنوي بيع أي من أسهمها في الوقت الحالي.

وأضاف هيكل مؤكداً أن الإدارة لن تبيع أسهمها قائلاً “إن عملية إدراج أسهم الشركة في البورصة المصرية EGX تهدف إلى تسهيل عمليات زيادة رأس المال في المستقبل، ومن ثَم فإنها تعزز قدرتنا على المشاركة في صفقاتنا وإستثماراتنا الخاصة. ومن هنا يظهر بوضوح نموذج الأعمال الذي تتبناه القلعة والذي تسعى من خلاله للتوفيق بين مصالح شركة القلعة ومصالح الشركاء في كل إستثمار على حده”.

ثم استطرد قائلاً “سوف تعمل عملية الإدراج هذه على توفير السيولة النقدية لمستثمرينا الماليين في وقت تحظى فيه السيولة النقدية بأهمية تفوق أي وقت مضى”.

وتقوم شركة القلعة بتطبيق منهجاً مرناً للإستثمار في أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال وشرق أفريقيا من خلال إنشاء الصناديق القطاعية المتخصصة. فلقد قامت شركة القلعة حتى اليوم بإنشاء 17 صندوق قطاعي متخصص للتحكم في إستثماراتها المتنوعة في 14 قطاعاً صناعياً تضم التعدين والأسمنت والنقل والأغذية والطاقة، والتي تمتد في أنحاء 12 دولة.

ومن جانبه صرح هشام الخازندار، المؤسس المشارك والعضو المنتدب بشركة القلعة، قائلاً “تركز الشركة في سعيها لخلق وتعظيم القيمة للمساهمين والشركاء على استخدام أدوات وفرص التمويل المتميزة وتوزيعات الأسهم، بدلاً من الإعتماد على القروض. وتتميز إستراتيجية الشركة بالصبر والخبرة والتأني في بناء الإستثمارات التابعة ذات التركيز الإقليمي مما يتيح لها تحقيق العوائد الهائلة عند تنفيذ عمليات التخارج”.

وتابع الخازندار قائلاً “وسوف تبدأ الشركة في إصدار التقارير بصورة نصف سنوية تعمل على إستعراض صافي قيمة أصول الشركات التابعة حتى تساعد المساهمين على معرفة وتقييم أداء الشركة. وجدير بالذكر أن صافي قيمة الأصول هو أحد العناصر التي تساهم في تكوين القيمة الكلية لشركة القلعة وهو لا يتضمن الخبرة التي أثبتتها الإدارة في تحديد وتنفيذ الصفقات الممتازة، ولا يتضمن الأرباح التي يتم توليدها من خلال إدارة هذه الأصول مثل المشاركة في الأرباح الرأسمالية وغيرها”.

سوف تقوم شركة القلعة بالإعلان عن رمز التداول والتأكيد على تاريخ الطرح خلال الفترة المقبلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock