اقتصاد خليجي

بنسبة 27% : صحارى تؤكد على تنامي إهتمام الرأي العام بصفقات الإندماج و الإستحواذ

بعد طرحه ومناقشته لمجموعة من المواضيع المرتبطة بصفقات الإندماج والإستحواذ، وتداول الأفكار ووجهات النظر حول أهمية هذه الخطوات للخروج من الأزمة المالية وحماية الشركات وتحقيق النمو، إختتمت شركة صحارى للإستشارات الإعلامية، العضو في مجموعة صحارى الإماراتية، مشاركتها كشريك إعلامي في مؤتمر “صفقات الاندماج والاستحواذ” الأول من نوعه في الشرق الأوسط والذي قامت بتنظيمه “ميد”، أبرز مزودي المعلومات والبيانات الخاصة بأنشطة الأعمال في الشرق الأوسط.
ويأتي المؤتمر في الوقت الذي أشار فيه إحصاء أجرته “ميد” مع رؤساء شركات ومختصين في القطاع، إلى إرتفاع نشاط صفقات الإستحواذ والإندماج بنسبة 27% في المنطقة خلال الربع الثالث من العام الحالي 2009، مع إمكانية نموها بصورة أكبر خلال 2010.
وفي هذا الإطار، قال السيد بسام النعيمي، مدير فرع صحارى للإستشارات الإعلامية في دبي : “إستهدف المؤتمر الذي حمل عنوان “إستراتيجيات وفرص الشركات المعنية بتعزيز الربح وتحقيق النمو في المنطقة”، التصدي للشواغل الناتجة عن بعض التحديات الكبرى التي تواجه السوق اليوم؛ مثل عدم وجود اللوائح التنظيمية اللازمة لصفقات الإندماج والاستحواذ الإقليمية، ونقص عنصري الشفافية والإفصاح بالمنطقة وغيرها من الأمور التي تحتاج إلى تسليط الضوء الإعلامي عليها من أجل إيصالها بالصورة الصحيحة إلى الرأي العام والشركات الإقتصادية والمالية على حد سواء”.
وأضاف: “لقد حظي المؤتمر بالإهتمام الإعلامي والإقتصادي المتوقع، لكون الموضوع يطرح للمرة الأولى في المنطقة، ويأتي في الوقت الذي تشهد معه الإقتصادات الناشئة إهتماما متزايدا من قبل المستثمرين الدوليين والإقليميين، في ظل بروز عوامل الجذب الناتجة عن التقييمات الخاصة بالشركات”.
وشارك في المؤتمر الذي أقيم في الفترة ما بين 7- 9 ديسمبر/كانون الأول 2009 في فندق كراون بلازا بجزيرة ياس في أبو ظبي، مجموعة من رؤساء الشركات الكبرى، وشركات الاستثمار، ودُور الاستثمار في أسهم رأس المال الخاص، والمستشارون على مستوى الشرق الأوسط، حيث تقاسموا تحليلاتهم ووجهات نظرهم حول صفقات الاندماج والاستحواذ المبرمة، وكذلك حول الأنشطة والصفقات المرتقبة في عام 2010.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock