اقتصاد خليجي

رئيس الوزراء المصري يلتقي الرئيس التنفيذي لمجلس إدارة دانة غاز ..دانة غاز تستعرض مشروع مدينة الغاز المصرية

 
أشاد رئيس الوزراء المصري الدكتور أحمد نظيف خلال لقاءه حميد ضياء جعفر الرئيس التنفيذي لمجلس إدارة شركة دانة غاز  بدور الشركة في تطوير موارد أرض مصر الهايدروكاربونية لصالح شعب مصر، من خلال دورها في أول اكتشاف للنفط بكميات تجارية في جنوب مصر، وكذلك مساهمة اكتشافات الشركة وبشكل فعال في دعم احتياطيات مصر من الغاز، والذي تأتي أهميته البالغة في هذا السياق من  الدور البارز الذي أصبح يلعبه الغاز الطبيعي في تلبية احتياجات الطلب المحلي للسوق المصري .
كما التقى السيد حميد جعفر وزير البترول المصري المهندس سامح فهمي، وتم بحث العديد من القضايا المتعلقة بقطاع الغاز والنفط في ظل مجريات الأحداث الاقتصادية الأخيرة، كما تم استعراض  الإنجازات التي تم التوصل إليها على صعيد عمليات الحفر والاكتشاف، التي تجريها دانة غاز في قطاع الطاقة المصري وسبل تعزيز مساهمة الشركة في تطوير الاقتصاد المصري.
ومن جانبه شدد حميد ضياء جعفر على أهمية علاقة التعاون التي تربط دانة غاز مع جمهورية مصر قائلا: ” ان دخولنا في قطاع الطاقة  المصري عام 2007  من خلال عملية تملك بلغت أكثر من مليار دولار امريكي  لهو دليل واضح على ثقتنا بالمناخ الاستثماري المحلي في مصر . لقد انفقنا الكثير من الجهد والوقت في اعمال الإستكشاف والتطوير التي ادت الى تحقيق نتائج أيجابية ضاعفت من الاحتياطات المؤكدة لشركتنا في مصر، كان أخرها إكتشاف حقل الحجاج الذي تم الاعلان عنه مؤخراً، بالاضافة الى إستثمارات الشركة في مجال إستخلاص سوائل الغاز (LPG) في خليج السويس”.
واضاف ” كشركة اقليمية، نحن نركز على استفادة السوق المحلي من اكتشافات الغاز. وفي هذا الاطار، نحن سعداء بأننا نعمل مع الحكومة المصرية على مشروع مدينة الغاز المصرية التي ستزيد من استفادة السوق المحلي من اكتشافات الغاز المتحققة وتخلق فرص عمل جديدة واستثمارات تحقق تنمية اقتصادية مستدامة “

و طرح السيد حميد جعفر مفهوم “مدن الغاز”، وذلك على هامش  مؤتمر المائدة المستديرة السادس الذي تنظمه مجموعة “الإيكونوميست” وبالتعاون مع الحكومة المصرية. وذكر بأن هناك طلب هائل على مصادر الطاقة النظيفة في إقليم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا، ونحن ملتزمون ليس فقط بتوفير هذه الطاقة، بل وبتطوير وتعزيز الفوائد الاقتصادية للمجتمعات التي ننطلق منها، ومن هنا يبرز مفهوم “مدينة الغاز” كحل أمثل للمنطقة”.

وتستعرض دانة غاز خلال مشاركتها في المؤتمر مفهوم “مدن الغاز” باعتباره حلا مثاليا لصناعة الطاقة بالمنطقة، حيث تعتزم الشركة تأسيس “مدينة غاز” في مصر. و يُعتمد في “مدينة الغاز” تطبيق مفهوم تحويل الغاز الطبيعي التي تزخر به المنطقة، إلى منتجات ومشتقات بترولية ذات جدوى اقتصادية عالية، وذلك باستغلال التناغم والتفاعل التشغيلي بطريقة منظمة، وتعظيم فعالية الإنتاج من خلال وحدات صناعية متشابكة ومتقاربة جغرافيا.

وتعتبر دانة غاز سادس أكبر منتج للغاز الطبيعي في مصر حاليا، وقد اختتمت عملياتها في العام 2008 بالتوصل إلى معدل انتاج يومي قدره 31640 برميل من النفط المكافئ. وحققت الشركة عدد من الاكتشافات الهامة في مصر، ساهم في رفع  احتياطيات دانة غاز في مصر، والتي تضاعفت خلال العام 2008 بفضل حملة الحفر والاستكشاف التي أطلقتها الشركة، وهو الأمر الذي عزز من دعائم الشركة للانطلاق نحو تحقيق المزيد من معدلات النمو على صعيد كميات الإنتاج والاحتياطيات.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock