المناطق الحرة

مناقشة أوجه التعاون بين اليمن وعمان في المجالات الاستثمارية والاقتصادية والتجارية

ناقش اللقاء الموسع الذي عقد يوم امس بالهيئة العامة للمنطقة الحرة بعدن و الذي ضم محافظ عدن الدكتور عدنان الجفري ورئيس مجلس الدولة بسلطنة عمان الشقيقة الدكتور يحيى بن محفوظ المنذري والوفد المرافق الذي يزور اليمن حالياً أوجه التعاون القائم بين البلدين الشقيقين في المجالات الاستثمارية والاقتصادية والتجارية.
وخلال اللقاء استمع الوفد العماني من نائب رئيس الهيئة العامة للمناطق الحرة رئيس المنطقة الحرة بعدن الدكتور عبد الجليل الشعيبي إلى شرح حول النشاطات التي تشهدها المنطقة الحرة وميناء الحاويات وكيفية استقطاب رؤوس الأموال المحلية والعربية والأجنبية.
وقدم عدد من المختصين في المنطقة الحرة للوفد العماني شرحا حول الرؤية العامة للمنطقة والفرص الاستثمارية والتسهيلات والمزايا التي تقدمها للمستثمرين إلى جانب الضمانات والامتيازات وغيرها من الإجراءات المبسطة عبر النافذة الواحدة بما يحقق تحويل عدن إلى ميناء وممر رئيسي يربط شمال أوروبا بالشرق الأقصى.
وأشار المختصون إلى ان حجم الاستثمارات في المنطقة الحرة والتي بلغت 825 مليون دولار هي استثمارات لمشاريع منفذة من مختلف الشركات المحلية والعربية والدولية. لافتين إلى انه يجري حاليا في المنطقة الحرة العمل في 115 مشروعا في حين بلغ إجمالي المشاريع المسجلة 130 مشروعاً وتم البدء بأكثر من 45 مشروعا في مجالات صناعية مختلفة في المنطقة البالغ عدد قطاعاتها 15 قطاع واقعة على مساحة 32 الف هكتار .
وأوضحوا ان المنطقة الحرة بعدن تسعى من خلال المشاريع الكبرى كقرية الشحن الجوي وميناء الحاويات وميناء الخامات إلى إحداث نقلة نوعية في مجال خدمات البنى التحتية للمنطقة الحرة وتطوير الاستثمارات فيها.
وجرى خلال اللقاء الذي حضره الأمين العام للمجلس المحلي بعدن عبد الكريم شائف وعدد من المسؤولين التأكيد على ضرورة تفعيل التعاون القائم بين البلدين وتبادل المعلومات خصوصا حول الشركات العاملة بين البلدين وتبادل الزيارات بين الجانبين في البلدين الشقيقين.
وفي اللقاء دعا محافظ عدن الأشقاء العمانيين إلى الاستثمار في المنطقة الحرة. مشيرا إلى ان عمان كانت السباقة إلى دعوة اليمن للانضمام إلى مجلس التعاون الخليجي. لافتا إلى ضرورة إيجاد توأمة بين مدينة عدن ومدينة مسقط لما تتميزان به من مقومات مشتركة.
من جانبه أكد رئيس مجلس الدولة بسلطنة عمان الدكتور يحيى بن محفوظ المنذري أهمية ترجمة قرارات القيادتين السياسيتين في مجال التعاون المشترك وفي كافة المجالات. منوها إلى الشوط الذي قطعته عمان في مجال تطوير الموانئ.
وكان الوفد العماني الرفيع قد أجرى جولة استطلاعية للمنطقة الحرة بعدن شملت ميناء الحاويات اطلع خلالها على النشاط الجاري فيها وما حققته من انجاز في مجال مناولة البضائع.
 

مواضيع مرتبطة عن اليمن و عُمان:

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock