نفط وطاقة

النفط العراقي : تفجير انبوب النفط الواقع بين محافظتي صلاح الدين ونينوى

تعرض انبوب النفط الناقل للمشتقات النفطية الواقع بين محافظتي صلاح الدين ونينوى بشمال العراق “تعرض الى عمل تخريبي الساعة الثانية وعشر دقائق من فجر اليوم الاربعاء ما أدى الى توقف الضخ عبره.
و ذكرت وزارة النفط العراقية في بيان اليوم الاربعاء، إن انبوبا ينقل كميات تقدر ب 7 ملايين لتر من المشتقات النفطية بين مدن بشمال العراق الى عمل “تخريبي” فجر اليوم.

واضاف البيان ان الانبوب ويربط خط (بيجي – حمام العليل) وحجمه 16 عقدة  “نشب به حريق تعمل الفرق الفنية في الوزارة وقوات الدفاع المدني على اخماده وتقييم الاضرار لإعادة استئناف الضخ فيه، رغم قيام الارهابيين بزراعة الالغام والعبوات الناسفة حول مكان الحادث للحيلولة دون وصول الفرق الفنية الى مكان الضرر مما استدعى الاستعانة بالفرق المتخصصة برفع ومعالجة الالغام”.
واوضح البيان ان الهجوم “هو الاعتداء الثاني الذي يطال هذا الانبوب في غضون أقل من اسبوع”.
ومضى البيان بالقول إن “الاهداف واضحة من تكرار العمليات التخريبية التي تستهدف هذا الانبوب الحيوي وذلك لافتعال ازمات في المشتقات النفطية في محافظة نينوى والمدن الاخرى التي تستفاد من هذا الانبوب، علما ان منطقة الحادث تحت حماية ابناء تلك المناطق من المنتسبين الى شرطة الطاقة / حماية الانابيب بواقع (600 منتسب من  منطقة الكيلو87”.

وناشدت وزارة النفط المحافظات المعنية بانبوب نقل المشتقات النفطية باعتبارها تحتضن مسارات الانبوب “تأمين الحماية اللازمة وحسب مسؤولية كل جهة، لان ذلك  يقع على عاتق الجميع وبالتالي ستتحمل تلك الجهات تبعات عدم وصول المشتقات النفطية للمواطنين من سكنة تلك المناطق في حالة عدم اتخاذ الاجراءات اللازمة لحماية الثروة الوطنية”.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock