نفط وطاقة

غدا .. وضع حجر الاساس لمشروع منجم جبل صلب للزنك

 

من المقرر ان يتم  يوم غد الاثنين وضع حجر الأساس لمشروع منجم جبل صلب للزنك والذي سيقام في مديرية نهم بمحافظة صنعاء والذي تتجاوز كلفته 120 مليون دولار وتنفذه شركة زينك أوكس البريطانية
  واوضح  الدكتور اسماعيل ناصر الجند رئيس هيئة المساحة الجيولوجية والثروات المعدنية: ان المشروع يهدف الى فتح اول منجم للزنك والرصاص والفضة بعد ان تم اقراره من مجلس الوزراء وسيبلغ رأس المال المستثمر بحوالى 75.4 مليون دولار، مؤكداً ان المشروع سوف يثبت ان اليمن جادة في تطوير صناعتها التعدينية وقادرة على تنويع مصادر الدخل غير النفطية استجابة لتوجهات القيادة السياسية. من جانبه اوضح السيد بريث جيمس جريست مدير عام شركة جبل صلب المحدودة التي تملكها الشركات الثلاث ان المشروع سيعمل على تخفيف البطالة والفقر وسيوفر 375 فرصة عمل خلال فترة الاتفاقية. وأكدت وثائق المشروع ان تطوير عملية التعدين في منطقة الجبلي سيؤدي الى حدوث تأثير اقتصادي اجتماعي

متضاعف ويحتمل ان تفوق قيمته اثر معامل التضاعف بثلاث مرات الكلفة الرأسمالية لتطوير المنجم اي تفوق 225 مليون دولار بالنسبة للاقتصاد اليمني. وذكر الدكتور الجندي ان المشروع سيعمل على جذب شركات اجنبية اخرى إلى الاستثمار في مجال التعدين في اليمن. وتتوقع عائدات الضرائب حسب دراسة الجدوى الاقتصادية لشركة زنك أوكس بحوالى 58 مليون دولار، بالاضافة الى مبلغ يقدر بحوالى 12 مليون دولار كضرائب ومساهمات ضمان اجتماعي، وفيما يخص الاتاوات فتقدر بحوالى 14 مليون دولار.
وكانت الاستعدادات لإطلاق الأعمال الإنشائية جرت في أضخم وأول مشروع من نوعه في اليمن لاستغلال وتطوير رواسب الزنك والرصاص والفضة بمنطقة جبل الصلب بمديرية نهم محافظة صنعاء بكلفة استثمارية تبلغ 200 مليون دولار.
وأوضح وزير النفط والمعادن خالد محفوظ بحاح أن ثلاث شركات عالمية استثمارية متخصصة ستبدأ مطلع شهر مارس الجاري بتنفيذ الأعمال الإنشائية للمشروع تحت مسمى “شركة جبل الصلب المحدودة”.. مشيراً إلى أن عمر المشروع يقدر بـ 12 عاماً، إضافة إلى مرحلة البناء المقدرة بسنتين، لافتاً إلى أن الاتفاقية الموقعة مع شركة جبل صلب تسري لمدة 20 عاماً نظراً لاحتمالية وجود امتداد للتمعدن في المنجم، وتمتلك شركة زينك أوكس البريطانية نسبة 60 في المئة من أسهم الشركة و20 في المئة لشركة أنجلو أمريكان الأميركية و20 في المئة لشركة إنسان اليمنية.
وبحسب بيان لشركة زنك أوكس فإن الإنتاج سيبلغ 56 ألف طن من الزنك سنوياً، مبيناً أن الولايات المتحدة ستقوم بشراء 11.5 في المئة من حجم الإنتاج السنوي على مدى ست سنوات من تاريخ بدء إنتاج الزنك.
وطبقاً لدراسة الجدوى التي نفذتها الشركة فإن عائدات الدولة من الضرائب على مدى 12 عاماً 58 مليون دولار، بالإضافة إلى 12 مليون دولار كضرائب مساهمة، فيما يتوقع أن يوفر المشروع 370 فرصة عمل بخلاف العمالة المساعدة التي ترتبط بمثل هذه المشاريع.
يشار إلى أن احتياطي التمعدن من الزنك والرصاص والفضة في منطقة المشروع تقدر بـ 12.6 مليون طن وبدرجة 8.9 في المئة زنك و1.2 رصاص و68 جراماً/طن فضة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock