اخبار التقنية

آبل وهجوم قضائي مفاجئ وعنيف على شركة HTC

رفعت آبل قضية انتهاك حقوق ملكية لـ 20 براءة اختراع من قبل شركة HTC أكبر شركة عتاد داعمة لنظام تشغيل أندرويد ،القضية رفعت عند لجنة التجارة العالمية في أمريكا والمحكمة المحلية وتهدف لمنع الشركة من بيع وتسويق منتجاتها في الولايات الأمريكية.
برائات الاختراع تتنوع من واجهة المستخدم والتصميم الهيكلي للأجهزة بالإضافة للعتاد ممايعني أن على الشركة الدفاع عن نفسها على عدة جبهات.
من ضمن التقنيات المستخدمة التي تتعرض الشركة بسببها للمقاضاة: شاشة اللمس، تمييز الإيماءات (أن ترسم علامة وتجعلها اختصار لتطبيق معين مثلاً) ، التمرير(scrolling) ، إدارة الطاقة ، وغيرها من التقنيات
الشركة لاقت نجاحات متعددة بفضل نظام تشغيل أندرويد الأخير خصوصاً في الفترة الأخيرة مع هيرو ونيكسوس1 المطور لصالح جوجل وإيريس. وهذه القضية ستطبئ من تقدم الشركة كثيراً وفي أسوأ الأحوال قد يضطرها للتوقف عن استخدام بعض تقنياتها
أما ستيف جوبز فعلق على الهجمات بالتالي: ” يمكننا الجلوس ومشاهدة المنافسين يسرقون منا برائات اختراعنا ، أو يمكننا أن نفعل شيئا حيال ذلك. فقررنا أن نفعل شيئا حيال ذلك، نعتقد أن المنافسة أمر جيد، ولكن ينبغي للمنافسين صنع تقنياتهم الخاصة ، وليس سرقة تقنياتنا”
بالنسبة لجوجل فكان تعليقها: “نحن لسنا طرفاً في هذه القضية لكننا سندعم نظام أندرويد وشركائنا الذين ساعدونا في تطويره”
أما HTC فعلقت بالتالي: “نحن نقدر براءات الاختراع وبوجوب احترامها وتنفيذها لكننا ملتزمون أيضاً بالدفاع عن تقنياتنا المبتكرة” كما أضافت “حتى يتسنى لنا مراجعة ادعاءات آبل، لن نستطيع التعليق على مدى صحة الادعاءات المرفوعة بحق الشركة”
عدد كبير من المحللين يرى أن هذه القضية تستهدف جوجل بشكل غير مباشر والتي بدأت تعاني من هجمات كثيرة من عدة اتجاهات وبدأت هذه المشاكل تؤثر على علاقاتها بالشركات الأخرى وعلى المنتجات التي تتعلق بها.
هذا الكلام ليس عبثاً فعلى سبيل المثال جميع شركات الاتصالات الضخمة في أمريكا قامت بإصدار هواتف تعمل بنظام أندرويد باستثناء شركة AT&T الموزع الحصري لهواتف الآيفون في أمريكا. وأول هاتف ستطلقه الشركة في نهاية الشهر الحالي سيكون أول هاتف في المنطقة لا يحمل “تجربة جوجل” بمعنى أنه لن يكون مرتبطاً بحساب جوجل ولن يأتي  بتطبيقات جوجل وحتى محرك البحث الافتراضي لن يكون جوجل بل سيكون ياهو!
يبدو أن الحرب ستنتقل رسمياً من سوق الهواتف الذكية إلى ساحات المحاكم فقبل شهر تمت مقاضاة آبل وRIM صاحبة بلاك بيري بسبب تقنية التصوير المستخدمة في كاميرات هواتفهم ولا يخفى على أحدكم الصراع العنيف بين آبل ونوكيا. أما نوكيا فقد بدأت مسلسلاً قضائياً خاصاً بها حيث رفعت قضايا على عدد كبير من الشركات.
ماقد لا يعلمه بعضكم أن الكثير من سرقات برائات الاختراع تكون غير متعمدة فبرائات الاختراع أصبحت توزع بشكل كبير لكل من يستطيع اثبات أنه أول من طبق فكرة معينة فيستطيع بمقدوره منع أي شخص من تطبيق هذه الفكرة مرة أخرى حتى لو كانت بأسلوب جديد إلا بعد إذن صاحب الفكرة الذي يطالب بمقابل مادي عادة.
الجدير بالذكر أن آبل رفعت طلبات لأكثر من 200 براءة اختراع مع اطلاقها لأول نسخة من هاتفها الشهير وهذا العدد يرتفع في كل سنة مع كل تطور جديد للآيفون.
وقد ذكرت آبل أن منافستها قد “حثت بشكل مقصود مستخدمي أجهزة أندرويد المتهمة خاصتها” على التعدي على براءات اختراع تابعة لها بعضها يعود لمنتصف التسعينات من ضمنها واجهة المستخدم وبراءات اختراع خاصة بالعتاد والبرمجيات أيضاً.
هذه القضية إن فازت فيها آبل فسيتوجب على HTC القيام بتحديث يجرد جميع أجهزتها الحالية العاملة بنظام أندرويد من كل ماله علاقة بتلك الافكار التي تطالب آبل بملكيتها. الأمر يشمل حتى أول جهاز يحمل نظام تشغيل أندرويد جهاز دريم الذي أطلق عام 2008.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock