اقتصاد يمني

وزارة العمل السعودية تؤكد ان أكثر من مليونين منشأة توقفت عن العمل يوم الجمعة

حددت وزارة العمل يوم الجمعة ليكون يوم الراحة الأسبوعية لجميع العمال في أكثر من مليونين و55 ألفا و 638 منشأة، علما انه يجوز لصاحب العمل بعد إبلاغ مكتب العمل المختص أن يستبدل بهذا اليوم لبعض عماله أي يوم من أيام الأسبوع، وعليه أن يمكنهم من القيام بواجباتهم الدينية، ولا يجوز تعويض يوم الراحة بمقابل نقدي.

 

اوضح ذلك لـ” الرياض” وكيل وزارة العمل للشؤون العمالية أحمد الحميدان، معرجا على ما يتعلق بقضية إجازة اليومين للقطاع الخاص، التي رفعت وزارة العمل بها ضمن توصيات المنتدى الأول للحوار الاجتماعي الذي جمع ممثلي رجال الأعمال، وممثلي العمال وممثلي الحكومة كمشرع، وقد تضمنت التوصيات دراسة أوقات العمل وساعات العمل المقرة بنظام العمل، وتم الرفع بتوصيات هذا الحوار إلى الجهات المختصة لتأخذ دورتها التشريعية.

وأوضح الحميدان أنه يحق لصاحب العمل أن يمنح عماله يومين راحة في الأسبوع هما يوم الخميس والجمعة، ومن يرغب التغيير إلى يوم الجمعة والسبت، فطبقا لهذا النص فان التغيير جائز طالما أن يوم الجمعة لازال هو يوم الراحة النظامي، مذكرا أنه يبقى لصاحب العمل الخيار في تغيير إجازة يوم الجمعة لعماله إلى أي يوم آخر وفق ما تقتضيه مصلحة العمل، بشرط إبلاغ مكتب العمل المختص بذلك، وتمكينهم من واجباتهم الدينية في يوم الجمعة.

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock