فعاليات اقتصادية

مؤتمر المسئولية يدعو الشركات لدعم التنمية

افتتح اليوم الأربعاء بديوان رئاسة جامعة عدن أعمال جلسات المؤتمر الثالث للمسئولية الإجتماعية حول شركات ومؤسسات الأعمال والتنمية المستدامة والذي ينظمه مركز دراسات وبحوث السوق والمستهلك وبالتعاون مع جامعة عدن وبمشاركة واسعة من أساتذة جامعة عدن ومؤسسات مختصة من الأردن البحرين العراق عمان السودان والمملكة العربية السعودية .

وفي جلسة الافتتاح الذي القى الدكتور/عبدالعزيز صالح بن حبتور رئيس جامعة عدن كلمة راعي المؤتمر دولة رئيس مجلس الوزراء الدكتور/على محمد مجور ،أشار فيها الى أهمية انعقاد مؤتمر المسئولية الإجتماعية وإثراء هذا المفهوم وترسيخه في ثقافتنا الإجتماعية منبها الى ضرورة اهتمام الجامعات وتوجيه باحثيها وطلاب الدراسات العليا لخوض غمارها وبحث وتغطية ثغرات وسلبيات السوق في ظل العولمة وتوجيه هيئات المجتمع المدني والمؤسسات الاقتصادية الخاصة والحكومية للأساليب والإجراءات الوقائية للحد من إضرار السوق والعولمة وإرساء مفهوم المسئولية والإجتماعية .
وتطرق الدكتور/ بن حبتور الى مساوئ السوق والعولمة والأضرار التى تلحقها بالشرائح والطبقات الفقيرة وتقسيمها للمجتمع الى طبقتين تفصل بينهما هوة قد تؤدي الى تطاحنها والإضرار بالأمن الإحتماعي فضلا عن أضرارها البيئية مؤكدا ضرورة تدخل الدولة بهيئاتها والمؤسسات الخاصة وتكاتفها لردم الهوة وإستمرارية النمو الاقتصادي مؤكداً ان تلك مسئولية وواجب على المؤسسات الاقتصادية الخاصة وتضمن إستمرارية نمائها وتطورها وعدم قدرة الدولة على الايفاء بهذه المسئوليات .
واستعرض الدكتور/ بن حبتور تجربة جامعة عدن في التعامل مع رجال الأعمال والمؤسسات الاقتصادية الخاصة عبر هيئة مشكلة حدثياً هي مجلس الأمناء وإسهامات هذا المجلس في دعم برامج جامعة عدن التطويرية معدداً في هذا الصدد ماتحقق للجامعة عبر دعم ومساندة مجلس أمنائها برئاسة الشيخ المهندس /عبدالله احمد سعيد بقشان.
وتناول في كلمته احتفالات جامعة عدن خلال العام الجاري بالعيد العشرين للوحدة اليمنية المباركة مهنئا الشعب اليمني والقيادة السياسية وعلى رأسها فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية ،مشيراً الى خصوصية انعقاد هذا المؤتمر في الأجواء الاحتفالية بإعادة توحيد الوطن اليمني واحتفالات الجامعة بذكرى تأسيسها الأربعين .
كما القى الأستاذ / احمد الضلاعي وكيل محافظة عدن لقطاع الاستثمار أشار فيها الى ضرورة التعامل بين المؤسسات الحكومية والشركات الخاصة ومؤسسات المجتمع المدني وتعزيز النشاط المبرمج التي تسهم في القضاء على الفقر وتحد من النتائج السلبية لإقتصاد السوق مؤكدا على المسئولية التى تقع على القطاع الخاص بمؤسساتها وضرورة استيعابها لمفهوم المسئولية الاجتماعية ودعم الشباب في خلق فرص عمل وتمويل المشاريع الاقتصادية والخدمية الصغيرة للشباب عن طريق التمويل الحسن للقروض .
واستعرض الاستاذ / الضلاعي جهود محافظة عدن بهذا الصدد مشيراً الى تنفيذها للمشروع الوطني لإعادة تأهيل وتدريب الشباب واستفادة ( 1600)شاب وشابة من تلك الدورات التدريبية والتى تعد إحدى إسهامات المحافظة في اطار مسئوليتها الاجتماعية .
من جهته القى الأستاذ/ حمود البخيتي مدير مركز دراسات وبحوث السوق والمستهلك أشار فيها الى حداثة مفهوم المسئولية الاجتماعية وعدم استشعار الكثير من المؤسسات والشركات الخاصة بهذه المسئولية والجهود الفردية التى تبذل من بعضها مؤكدا على ضرورة التنسيق والتكامل بين هذه المؤسسات من جهة ومع المؤسسات الحكومية والمجتمع المدني لمواجهة آثار إقتصاد السوق والعولمة والانتقال من مفهوم المساومة والمناسباتية الى النشاط المسئول والمستدام مشيرا بهذا الصدد الى مسئولية وسائل الإعلام والدور الذي ينبغي أن تضطلع به لغرس مفهوم المسئولية الاجتماعية وإبراز الأنشطة التى تصب في هذا الاتجاه فضلاً عن مسئولة المؤسسات العلمية وخصوصاً الجامعات .
عقب ذلك كرم المؤتمر عدد من الشخصيات والمؤسسات الاقتصادية التى لها إسهامات اجتماعية وبيئية مميزة بشهادات تقديرية وهم الإستاد /عبدا لواسع هائل سعيد رجل الأعمال المعروف والدكتور / فؤاد الحمدي صاحب أول رسالة دكتوراة في موضوع المسئولية الاجتماعية ومجموعة شركات هائل سعيد انعم الراعي الإستراتيجي للمؤتمرين الأول والثاني للمسئولية الاجتماعية وشركة الإتصالات mtn الراعي للمؤتمر الثالث واخيراً الاستاذة جمالة صالح بيضاني الشخصية الاجتماعية المعروفة ورئيسة جمعية التحدي ورعاية المعاقين .
عقب ذلك بدأت جلسة العمل العلمية الأولى قدمت فيها خمس ورقات عمل في المحور الأول للمؤتمر ( تنمية الأعمال .. والمسؤولية الإجتماعية ) حيث قدم الورقة الأولى الدكتور/ طه الفسيل بعنوان دور الحكومة في تعزيز المسؤولية الإجتماعية للشركات والمؤسسات والورقة الثانية بعنوان رؤية وزارة التخطيط للشراكة مع القطاع الخاص للأستاذ السلامي صالح السلامي والثالثة بعنوان الشراكات والتحالفات بين منظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص للأستاذ/ محمد محمد الحيمي والمسؤولية الإجتماعية للإعلام للدكتور/ محمد عبده هادي وأخيراً مواصفة الإ يزو (26000) المسؤولية الإجتماعية والفوائد الناجمة عنها للمهندس/ جمال محمد عبدالرحمن .
ويستمر المؤتمر ليوم غد وستقدم فيها ثمان ورقات عمل في ثلاثة محاورهي المسئولية الإجتماعية ..علاقة تكاملية والحماية الأخلاقية للمستهلك والمحور الثالث والأخير الشراكة مع المجتمع .
حضر جلسة الافتتاح/ الدكتور طه الفسيل مستشار وزير الصناعة والشيخ /محمد عمر بامشموس وممثلين عن المؤسسات والشركات الاقتصادية الخاصة والوفود العربية المشاركة ومدراء عموم مكاتب الوزارات بالمحافظة وأساتذة جامعة عدن.

 

* المؤتمر نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock