طب وصحة

دراسة طبية : نقص فيتامين ‘د’ يسبب البدانة

ربط باحثون في كلية جورجيا الطبية بين تدني نسبة فيتامين “د” و احتمال البدانة في سن المراهقة. وأجرى الباحثون دراسة شملت أكثر من 650 مراهقاً تتراوح أعمارهم ما بين 14 و 19 سنة حيث تبين أنه كلما كانت نسبة فيتامين”د” مرتفعة عند هؤلاء كلما كانت نسبة الدهون منخفضة في أجسامهم خصوصاً في منطق البطن.
ويحذر أطباء من أن البدانة في محيط البطن قد تزيد خطر الاصابة بأمراض القلب والجلطة الدماغية والسكري وفرط التوتر الشرياني أو الارتفاع في ضغط الدم.

وتبين من الدراسة أن النساء الاميركيات من أصل أفريقي اللواتي كان لديهن مستوى منخفض من فيتامين “د” كنّ مترهلات ونسبة الدهون مرتفعة في أجسامهن في حين أن الرجال الاميركيين من أصل أفريقي كانت نسبة الدهون لديهم منخفضة على الرغم من أن مستويات فيتامين “د” كانت دون المعدل المطلوب عندهم.
ولاحظ الباحثون أن مجموعة واحدة فقط من المراهقين البيض حصلت على الكمية الموصى بها من هذا الفيتامين.
وفي هذا السياق قال الدكتور يانبين دونغ إن “هذه الدراسة لا تستطيع الاثبات بأن تناول كمية كبيرة من فيتامين “د” تخفض نسبة الدهون في الجسم ولكننا نعرف أن هناك علاقة ما يجب استكشافها”.
وتوصي الاكاديمية الاميركية لطب الاطفال المراهقين بتناول ما لا يقل عن 400 وحدة من فيتامين “د” يومياً إما عن طريق شرب الحليب أو التعرض للشمس.

(يو بي آي)

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock