اتصالات

اليمن: نمو مضطرد في سوق اتصالات النقال واستعدادات لتحرير قطاع الانترنت

سجل  قطاع اسواق الاتصالات النقالة في اليمن نموا مضطردا بسبب المنافسة الشديدة بين مزودي الخدمة الأربع، حيث وصل معدل النمو السنوي المركب إلى 40.26% ما بين عامي 2005 – 2009.
وتقوم وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في بلادنا بتنظيم قطاع الاتصالات حيث تحتكر الحكومة قطاع الاتصالات الثابتة، وتملك الحكومة وتدير مزود خدمة الهاتف الثابت الوحيد (المؤسسة العامة للاتصالات) ، كما تملك خدمة الانترنت عن طريق شركة يمن نت و شركة تليمن، بالإضافة إلى امتلاكها حصة في أحد مزودي خدمة الاتصالات الخلوية الأربع في اليمن، يمن موبايل، أحد الشركات التابعة للمؤسسة العامة للإتصالات.
ويشهد سوق الاتصالات اليمني نمواً مرتفعاً بحسب تقرير اصدرته مجموعة المرشدين العرب (Arab Advisors Group) بعنوان ،  “سوق الاتصالات اليمني 2010”, فقد ارتفعت نسبة نفاذ الخطوط الخليوية بين السكان الى 41.29% في نهاية الربع الأول من عام 2010 بعد أن بلغت النسبة 10.4% فقط في عام 2005. ويعزى هذا النمو السريع في سوق الاتصالات الخليوية، بحسب تحليل مجموعة المرشدين العرب، الى المنافسة الفعالة بين مشغلي الخطوط الخليوية الأربعة في اليمن.
و افاد السيد طارق المصاروه المحلل في مجموعة المرشدين العرب ان وزارة الاتصالات اليمنية تدرس حاليا استحداث هيئة لتنظيم الاتصالات في غضون العامين القادمين لتحفيز المنافسة و تطبيق قواعد بين مشغلي الخلوي و استعدادا لتحرير قطاع الانترنت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock