استثمار و اموال

الأرحبي يؤكد حرص الحكومة حول اهمية خلق بيئة تشريعية محفزة للاستثمارات

 

أكد نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية وزير التخطيط والتعاون الدولي عبدالكريم إسماعيل الأرحبي حرص الحكومة حول اهمية خلق بيئة تشريعية محفزة للاستثمارات الوطنية والأجنبية.
وأشار الارحبي لدى ترأسه اليوم بصنعاء الاجتماع الوزاري الموسع لمناقشة المسودة النهائية لقانون الاستثمار الجديد بحضور وزراء العدل الدكتور غازي الأغبري والمالية نعمان الصهيبي ووزير الدولة لشؤون مجلسي النواب والشورى احمد محمد الكحلاني الى أن قانون الاستثمار الجديد يتماهى في مقرراته مع أفضل الممارسات العالمية.
ولفت إلى ان إنشاء هيئة مختصة ومستقلة تعنى بالترويج للاستثمار في اليمن من خلال تقديم كافة التسهيلات النوعية لتحفيز الاستثمارات الوطنية والأجنبية يندرج ضمن منظومة الإصلاحات الوطنية الهادفة إلى خلق بيئة تشريعية واستثمارية جاذبة.
واعتبر نائب رئيس الوزراء لشؤون الاقتصادية أن تحفيز الاستثمارات الوطنية والأجنبية يرتكز على طبيعة ونوعية التسهيلات التي سيحصل عليها المستثمرون وهو ما تحرص الحكومة على توفيره من خلال الإصلاحات التي استهدفت خلق مقومات البيئة التشريعية الملائمة والمحفزة.
وأشار الارحبي إلى أن اليمن بمقوماته الطبيعية والجغرافية يمتلك فرص استثمارية نوعية ومتميزة مما يسهل عملية استقطاب الاستثمارات التي يمكن تكريسها في خدمة مقدرات التنمية باليمن من خلال إحاطتها بالتسهيلات المتميزة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock