طب وصحة

الاستماع إلى الموسيقى تساعد على استعادة البصر

 

أوضح باحثون بريطانيون ان المرضى المصابين بجلطات يستعيدون بصرهم من خلال الاستماع إلى الموسيقى التي يحبونها.
وعمد الباحثون في “إمبيريال كولدج لندن” إلى مراقبة 3 مرضى فقدوا البصر جزئياً إثر تعرضهم لجلطات، فتبين انهم قادرون على التعرف على ما يرونه بشكل أفضل عند استماعهم للموسيقى التي يحبونها ، فيما تعذر عليهم رؤية الأشياء بوضوح عندما يسود الصمت أو عندما يستمعون إلى موسيقى لا يحبونها.
وبلغت قدرة أحد المرضى على تحديد ما يراه نسبة 65% عند الاستماع إلى نوع من الموسيقى التي يعشقها وتراجعت بنسبة 15% عند توقف الموسيقى أو سماع صوت موسيقي لا يستسيغها .

وأظهر التصوير بالرنين المغناطيسبي أيضاً ان الاستماع إلى موسيقى محببة ينشط الدماغ في المناطق المرتبطة برد الفعل العاطفي مع أحد المحفزات، وعندما ينشط الدماغ بهذه الطريقة، يتحسن وعي المرضى للعالم البصري.
وقال الدكتور ديفيد سوتو المسؤول عن الدراسة “يبدو ان الموسيقى تحسن وعي المرضى نظراً لتأثيرها الإيجابي من الناحية العاطفية ، ،ولذا من الممكن التوصل إلى تأثيرات مماثلة من خلال إسعاد المريض بطرق أخرى أيضاً”.
يشار إلى أن نتائج الدراسة نشرت في مجلة “أكاديمية العلوم الوطنية”.

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock