فعاليات اقتصادية

الثلاثاء المقبل: التعليم الفني تطلق حملة توعوية لضمان جودة التعليم في المعاهد الفنية

تطلق وزارة التعليم الفني والتدريب المهني بالتعاون مع المجلس الثقافي البريطاني بصنعاء يوم الثلاثاء المقبل حملة توعوية وتدريبية لضمان جودة وتحسين التعليم في المعاهد المهنية والتقنية، في محافظات ( تعز، الحديدة، حضرموت) .
وأوضحت وكيل وزارة التعليم الفني لقطاع المعايير والجودة ابتهاج الكمال ان الحملة التي تستمر حتى الثاني من شهر فبراير المقبل تهدف إلى إكساب الكادر التدريبي وطلاب مستوى أول في المعاهد التقنية والمهنية في المحافظات المستهدفة مهارات ومعارف نظام الجودة الشاملة،وآلية تطبيقها في هذه المؤسسات.
واشارت الكمال الى ان الحملة تهدف إلى تحسين البيئة التعليمية،وتطوير مهارات المدرسين، وتوفير مصادر التعلم والدعم والمساندة للطلاب،وحقهم في التظلم، وزيادة الإحساس بالمسئولية لدى الطالب، والتقييم والاختبارات.
واكدت أن مفهوم ضمان الجودة في التعليم يهدف إلى ممارسة إجراءات التقييم والمتابعة التي تقوم بها المؤسسة التعليمية لتلبية معايير نموذجية من خلال تقييم مستوى الأداء لضمان تحقيق جودة المخرجات وتحسين مستوى الإنجاز،وإيجاد نظام متابعة الخريجين، وإكسابهم مهارات اضافية مطلوبة في سوق العمل.
ولفتت وكيل وزارة التعليم الفني الى أن الوزارة ممثلة بقطاع المعايير والجودة وبالتعاون مع المجلس الثقافي البريطاني تسعى إلى تطبيق نظام ضمان الجودة في المعاهد المهنية والتقنية التابعة لها وتطوير قدرات الكادر من خلال التدريب المستمر وتنمية مهاراتهم الفنية والتدريبية بهدف الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة إلى الطلاب وتطبيق المعايير المهنية العالمية المتبعة في هذا الشأن.
من جانبه أكد نائب رئيس المجلس الثقافي البريطاني بصنعاء نواف شمسان حرص المجلس على دعم ومساندة الوزارة في مجال تطبيق نظام الجودة في المعاهد المهنية والتقنية بما يساعدها على توفير بيئة تعليمية جاذبة للطالب تمكنه من اكتساب المعارف والمهارات والسلوكيات التي تؤهله للعمل بفاعلية وإنتاجية عالية في سوق العمل.
وأبدى شمسان استعداد المجلس الثقافي البريطاني لتوسيع وتفعيل برامج الدعم لوزارة التعليم الفني خلال العام الجاري لتشمل تطبيق نظام الجودة والمعايير الدولية وتطوير قدرات الكادر في معاهد فنية اخرى في عدد من المحافظات من اجل الإسهام في تحسين نوعية المخرجات بما يمكنها في المنافسة في سوق العمل المحلية والاقليمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock