فعاليات اقتصادية

مديرة برنامج الأمم المتحدة الإنمائي تسلم مجتمع روش بسقطرى جائزة خط الاستواء

سلمت مديرة برنامج الأمم المتحدة الإنمائي هيلين كلارك ونائب رئيس الوزراء للشؤون الإقتصادية وزير التخطيط والتعاون الدولي عبدالكريم الأرحبي أمس  جائزة خط الاستواء لمجمتع محمية روش في أرخبيل سقطرى.
وكانت المحمية قد فازت بهذه الجائزة المهمة للعام 2011م, حيث تمنح هذه الجائزة لدعم الجهود المحلية وجهود السكان الأصليين في الحفاظ على التنوع البيولوجي والحد من الفقر.
وفي حفل التكريم الذي حضره وزير المياه والبيئة عبدالرحمن الإرياني، قالت مديرة البرنامج: “نحن نعلم بأن العديد من المجتمعات المحلية والأصلية استطاعت أن تحول أصولها البيئية إلى مصادر رزق مستدامة دون أن تعرض بيئة الأجيال القادمة للخطر. وجائزة خط الاستواء تحتفي بجهودهم. فالفائزون بالجائزة يبرهنون لنا بأن الزعم بأن علينا الاختيار ما بين التقدم على صعيد التنمية أو الحفاظ على نظمنا الإيكولوجية والتنوع البيولوجي ما هو إلا خيار زائف، إذ إن بوسعنا أن ننجز الأمرين معاً. بل إن علينا أن ننجزهما معاً.”
وأشادت كلارك بجهود مجتمع روش في مجال التنوع البيولوجي.
بدورهم، أشاد أبناء مجتمع محمية روش بزيارة مديرة برنامج الأمم المتحدة الإنمائي هيلين كلارك والدعم المستمر الذي يقدمه البرنامج. وأكدوا لها بأن الجائزة سوف تشجعهم على مواصلة جهودهم للحد من الفقر من خلال الحفاظ على التنوع البيولوجي.
هذا وقد حضر الحفل كلٌ من أمة العليم السوسوة، المدير الإقليمي لمكتب الدول العربية ببرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، وبراتيبا مهتا، الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، ومحمود شديوة، رئيسي الهيئة العامة لحماية البيئة، ومحمد الناصري، نائب المدير القطري لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، وعددٌ من كبار مسؤولي الحكومة وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي وممثلو السلطة المحلية ومنظمات المجتمع المدني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock