الرئيسية / سياسة / اخبار مصر / اخبار مصر الان: مسيرات معارضة لمرسي تصل محيط قصر الاتحادية ودعوات لمليونيات مؤيدة ومعارضة الثلاثاء المقبل
اخبار مصر: اصابة العشرات في اشتباكات بوسط القاهرة بين مواطنين وبين نشطاء ينتمون لحركة شباب 6 أبريل

اخبار مصر الان: مسيرات معارضة لمرسي تصل محيط قصر الاتحادية ودعوات لمليونيات مؤيدة ومعارضة الثلاثاء المقبل

اخبار مصر اليوم/ الاناضول – وصلت مساء اليوم الأحد مسيرات تضم آلاف المعارضين للرئيس المصري محمد مرسي إلى محيط قصر الاتحادية احتجاجا على الاعلان الدستوري الجديد.

واستقبل المعتصمون أمام قصر الاتحادية (شرق القاهرة) المسيرات بهتاف الترحيب “أهلا أهلا بالثوار”.

وردد المشاركون في المسرات هتافات “دستوركم باطل .. رئيسكم باطل”، “إعلانك هو هو .. واحنا هنا قوة “، “الشعب يريد إسقاط النظام” ، “يسقط يسقط حكم المرشد”، في إشارة إلى المرشد العام لجماعة الاخوان المسلمين محمد بديع.

كما أعلن عدد من المتظاهرين الاستمرار في الاعتصام وتم نصب خيام جديدة بمحيط القصر الرئاسي.

وأغلقت قوات الحرس الجمهوري المصري جميع المداخل المؤدية لقصر الاتحادية بأسلاك شائكة وجدران خرسانية.

وقالت مراسلة وكالة الأناضول للأنباء إن جميع المداخل الفرعية المؤدية للاتحادية أغلقت بأسلاك شائكة فيما تم إغلاق الشارع الرئيسي أمام القصر بجدران خرسانية بجانب الأسلاك الشائكة من الجهة اليمنى (للقصر) وزيادة ألواح معدنية على الأسلاك الشائكة.

كما دفعت قوات الشرطة الساعة الخامسة والنصف بالتوقيت المحلي (3.30 تغ) بعناصر من القوات الخاصة وعشرين سيارة تابعة لقوات مكافحة الشغب.

دعوات لمليونيات الثلاثاء المقبل
من جانب آخر, دعت جبهة الانقاذ الوطني المعارضة في مصر إلى تنظيم مليونية الثلاثاء المقبل لرفض الاعلان الدستوري الجديد، في وقت الذي دعا فيه ائتلاف القوى الاسلامية لمليونتين لمساندة الرئيس المصري تحت شعار “نعم للشرعية” يوم الثلاثاء كذلك.

وأعلنت جبهة الانقاذ الوطني، في مؤتمر صحفي مساء اليوم بالقاهرة، رفضها القاطع للاعلان الدستوري الجديد الذي أصدره الرئيس المصري أمس، ووصفته بـ”التحايل والالتفاف على مطالب الجماهير وتحديا صارخا لارادتهم”.

كما أعلنت الجبهة رفضها الكامل للاستفتاء على مشروع الدستور المقرر في 15 ديسمبر/كانون الأول الحالي، معتبرة أن المشاركة فيها من شأنه أن “يضفي مزيدا من الشرعية عليه رغم أنه سيؤدي الى الفتنة لأنه غير توافقي”.
وأضافت الجبهة أن إجراء أي استفتاء الآن وسط ما اعتبرته “حالة غليان وتهديد ميليشيات الاخوان يعكس غيابا فاضحا للنظام يغامر بدفع البلاد نحو مواجهات عنيفة تحمل خطرا على أمنها القومي”، بحسب بيان الجبهة.
وحذرت الجبهة من إجراء الاستفتاء “في ظل غياب واضح للأمن وفي ظل حملة ابتزاز تتعرض لها وزارة الداخلية وتهديد وترويع للاعلاميين”.

وجددت الجبهة دعمها لـ”الموقف الوطني المشرف” لقضاة مصر الأجلاء في دفاعهم عن العدالة، كما دعت الى مواصلة الاحتشاد السلمي في ميدان التحرير ومختلف ميادين مصر الثلاثاء القادم احتجاجا على “تجاهل الرئيس مطالبها المشروعة ورفض الاستفتاء”.

وفي المقابل، دعا ائتلاف القوى الاسلامية إلى تنظيم مليونتين الثلاثاء المقبل لمساندة الرئيس المصري تحت شعار “نعم للشرعية”، ولم يحدد الائتلاف مكان المليونيتين حتى مساء الأحد.

ويضم ائتلاف القوى الاسلامية 13 حزبا وحركة إسلامية بينها الاخوان المسلمين والدعوة السلفية.