اقتصاد يمني

القهالي: تحويلات المغتربين تذهب لدعم التعليم وبناء المنازل

أكد وزير شئون المغتربين مجاهد القهالي أن الأموال المحولة من المغتربين اليمنيين تذهب أغلبها لدعم التعليم وبناء المنازل وتقديم الضروريات اليومية لملايين العائلات غير أنها تقابل بارتفاع رسوم عملية التحويل والتي تتراوح بين 10 و 20 بالمائة من قيمة الحوالة. وشدد الوزير القهالي في كملته خلال احتفالية باليوم العالمي لحماية المستهلك تحت شعار “أموالنا حقوقنا” اليوم بصنعاء ضرورة تقديم التسهيلات للمغتربين اليمنيين باعتبارهم من المستهلكين الوطنيين وبما يدفعهم للاستثمار في وطنهم.
وأشار إلى أهمية حماية المواطن اليمني من المواد المهربة وغير الخاضعة للمواصفات والمقاييس الوطنية والدولية ، مؤكدا ضرورة تضافر الجهود بغية حماية مستقبل الوطن وأبناءه.
من جهته لفت رئيس جمعية حماية المستهلك فضل منصور إلى أن حجم تحويلات المغتربين اليمنيين في عام 2010 بلغت مليار 471 مليون دولار ، مشيرا إلى أن اليمن تُعد من الدول المصدرة والمستوردة للعمالة.
وأرجع منصور أسباب دفع المغتربين اليمنيين للرسوم العالية في عميلة التحويل إلى عدم وجود الشفافية في أسعار التحويل ليتمكن المستهلك من اختيار أفضل الأسعار بالإضافة إلى صعوبة وصول المغتربين إلى المعلومات السلمية في هذا الشأن.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock