نفط وطاقة

مباحثات يمنية – جزائرية و جيبوتية لتعزيز مجالات التعاون في قطاع النفط والغاز

بحث وزير النفط والمعادن المهندس هشام شرف عبد الله خلال لقائه اليوم السفير الجزائري بصنعاء عبد الوهاب بوزاهر، مجالات التعاون الثنائي بين البلدين الشقيقين في مجالات النفط والغاز والطاقة وسبل تعزيزها وتطويرها وبما يخدم المصالح المشتركة للبلدين.

كما تطرق الجانبان إلى سبل توسيع مجالات التعاون الثنائي من خلال اللجنة المشتركة العامة بين البلدين وتحديد المجالات التي سيتم بحثها وأطر التعاون المستقبلية وكذا الاستفادة من الخبرات الجزائرية خاصة في قطاع النفط والغاز.
وفي اللقاء جدد وزير النفط والمعادن ترحيب اليمن بأي استثمارات جزائرية والتي قال إنها ستحظى بكافة أشكال الدعم والرعاية لتسهيل مهامها وإنجاح أنشطتها في اليمن وبما يخدم المصالح المشتركة للطرفين.
وأشار إلى أن الجزائر من الدول التي تميزت علاقات التعاون معها خلال الفترة الماضية خاصة ما قدمته من دعم في مجال التعليم الفني وكذا التعاون في مجال النفط والغاز.
وأكد الوزير هشام شرف أهمية توسيع مجالات التعاون بين البلدين خاصة في مجال الغاز للاستفادة من الخبرات والتجربة الجزائرية الرائدة في هذا القطاع.. وقال ” اليمن يمتلك فرص واعدة في هذا الجانب وسنعمل على استغلال هذه الثروة واستقطاب الاستثمارات العربية والأجنبية بهدف تحريك عجلة التنمية وتحسين الاقتصاد الوطني وكذا أقامة العديد من الصناعات المعتمدة على النفط والغاز والمعادن بمساعدة شركائنا”.
وأكد وزير النفط انه سيعمل على متابعة المواضيع المتعلقة بعمل اللجنة المشتركة بين البلدين ووضع مقترحات لمجالات التعاون خاصة ما يتعلق بالمشاركة في  الاستكشاف والتنقيب عن النفط والغاز .. مبديا استعداد وزارة النفط والمعادن تقديم كافة التسهيلات للشركات الجزائرية والعمل  على إنجاح مجالات التعاون خدمة للمصالح المشتركة للشعبين الشقيقين اليمني والجزائري.
من جانبه أكد السفير الجزائري بصنعاء استعداد بلاده مواصلة توسيع اطر التعاون الثنائي خاصة في قطاع النفط والغاز وكذا تبادل الخبرات في مجال الغاز.
وأشار إلى أهمية العمل على تشجيع الاستثمارات بين البلدين في هذا المجال وبما يخدم المصالح المشتركة والعلاقات الأخوية التي تربطهما.
من جانب أخر, بحث وزير النفط والمعادن المهندس هشام شرف عبدالله خلال لقائه سفير جمهورية جيبوتي بصنعاء محمد ظهر حرسي، مجالات التعاون الثنائي بين البلدين الشقيقين في المجالات الاقتصادية والاستثمارية.
وأكد وزير النفط والمعادن أهمية توسيع مجالات التعاون بين اليمن وجيبوتي خاصة وان البلدين تربطهما علاقات وروابط أخوة وجوار.
ولفت إلى أهمية تفعيل اطر وبروتوكولات التعاون الموقعة بين اليمن وجيبوتي وكذا تعزيز التعاون في مجال النفط والغاز من خلال اللجنة المشتركة بين البلدين..مشيرا إلى أن جيبوتي من الأسواق القريبة لليمن ويجب الاستفادة من القرب المكاني لتعزيز العلاقات التجارية والاقتصادية .
وأكد وزير النفط والمعادن استعداد اليمن الدخول في شراكة في أي مشاريع تستفيد من إمكانات الطرفين وبدخول أطراف أخرى للتمويل او التصنيع.
من جانبه اكد السفير الجيبوتي على عمق العلاقات الثنائية التي تربط اليمن وجيبوتي..مؤكدا أهمية تطوير مجالات التعاون خلال الفترة القادمة والاستفادة من الخبرات والأيدي اليمنية المؤهلة في عدد من المجالات الاقتصادية .
وقال” نتطلع أن يكون اليمن من الدول السباقة في الدخول في عدد من المجالات والاستفادة من كوادرها المؤهلة في عدد من المجالات ومنها الاستكشافات البترولية “.

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock