اقتصاد يمني

قيادة وموظفي مصلحة الضرائب يناشدون الحكومة بإنهاء الحصار المفروض عليهم

ناشدت مصلحة الضرائب الحكومة بسرعة التدخل لإنهاء الحصار المفروض على قيادة وموظفي المصلحة منذ صباح اليوم داخل مبنى المصلحة من قبل العشرات من تجار أمانة العاصمة في محاولة للضغط على المصلحة لإثنائها على مواصلة تطبيق قانون الضريبة العامة على المبيعات وإطلاق الأرقام الضريبية الموقوفة على عدد من التجار الممتنعين عن تحصيل ما عليهم من رسوم وفقا للقانون. جاء ذلك في بيان أصدرته مصلحة الضرائب منتصف الليلة.
وأوضحت المصلحة بهذا الخصوص انه في تمام الساعة الحادية عشرة من صباح اليوم الأحد وصل إلى أمام مصلحة الضرائب مجموعات من التجار وقيادات في الغرفة التجارية الصناعية بأمانة العاصمة حاملين لافتات وشعارات تسيء لأجهزة الدولة وموظفيها وينادون برحيل الموظفين ويصفون الضرائب المفروضة وفقا للقوانين النافذة بأنها غير شرعية جاعلين من مصالحهم الشخصية فوق مصلحة الوطن .
وتابعت المصلحة قائلة ” ثم قاموا بعد ذلك بنصب الخيام أمام بوابة المصلحة وتم محاصرة المصلحة ومنع الموظفين من الخروج كما تم منع دخول الغذاء والماء .. مشيرة إلى انها قامت باتخاذ الإجراءات القانونية وإبلاغ كافة الجهات المعنية بذلك إلا ان تلك الجهات لم تحرك ساكنا .
واعتبرت المصلحة هذا الحصار تصرفا همجيا وتجاوزا خطيرا للنظام والقانون ولحرمة مؤسسة حكومية وانتهاكا فاضحا لحقوق موظفيها .. مؤكدة على أهمية سرعة قيام الجهات الحكومية والقضائية المعنية بواجباتها لإنهاء هذا الحصار والتحقيق في ملابساته وضبط المتورطين فيه وتقديمهم للمساءلة واتخاذ الإجراءات القانونية الرادعة بحقهم ليكونوا عبرة ضد كل من ينتهكون قدسية مؤسسات الدولة وبما يعيد الاعتبار لهذه المؤسسة وموظفيها.
وأهابت المصلحة بوزارة الداخلية باتخاذ الإجراءات اللازمة لتأمين المصلحة وغيرها من مؤسسات الدولة السيادية بحيث لا تترك تلك المؤسسات ومسئوليها وموظفيها عرضة للاعمال الخارجة عن النظام والقانون .
وأكدت مصلحة الضرائب في ختام البيان أن مثل هذه الأعمال الخارجة على النظام والقانون لن تثني قيادة وموظفي مصلحة الضرائب وفروعها بعموم المحافظات عن مواصلة أدائهم لواجباتهم بكل أمانة وإخلاص والتطبيق الكامل لقانون الضريبة العامة على المبيعات على الجميع لما فيه خدمة الصالح العام.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock