اقتصاد يمني

البرلمان أقر منع دخول مرافقي النواب بمن فيهم رئيسه ونائبه: تفاصيل جديدة حول اقتحام مسلحين لمجلس النواب اليمني

اقتحم مسلحون يرافقون نواب قبليين في مجلس النواب اليمني في الجلسة المخصصة لمناقشة قانون العدالة الانتقالية, ما أدى إلى قطع جلسة البرلمان مرتين ليقوم يحي الراعي رئيس المجلس برفع الجلسة.
ورفع مجلس النواب جلسته اليوم بعد اقتحام مرافقين تابعين للنائب محمد بن ناجي الشائف والنائب صغير بن عزيز لساحة المجلس بالأسلحة الرشاشة ووصول بعضهم إلى بوابة قاعة المجلس.

وكان النائب صغير بن عزيز, بحسب مرصد البرلمان اليمني, قد أصر على دخول مرافقيه ساحة مجلس النواب بأسلحتهم وبعد سماح حراسة المجلس بالدخول جاء النائب محمد بن ناجي الشائف وأصر هو الآخر على الدخول بمرافقيه إلى ساحة البرلمان .

يذكر أن حراسة المجلس سمحت للشائف ومرافقيه بالدخول تفاديا للمشاكل والتصادم معها .

وأعلن رئيس المجلس يحيى الراعي رفع الجلسة عقب ابلاغه باحتكاكات وتوترات بين مرافقي حمير الاحمر وحراسة المجلس من جهة ومرافقي بن عزيز والشائف من جهة اخرى.

وعلى خلفية الحادث أقر المجلس منع دخول مرافقي النواب إلى ساحة المجلس بما في ذلك مرافقي رئيس المجلس ونائبيه.

إلى ذلك استمع المجلس إلى رسالة وزير الداخلية اللواء الدكتور عبدالقادر قحطان التي تضمنت اعتذاره عن الحضور إلى المجلس لارتباطه بمواعيد أخرى.

وأشارت الرسالة إلى أن عددا من القضايا الأمنية المطلوب ايضاحها وفي مقدمتها الغارة الجوية برداع ومحاولة اغتيال أمين عام الحزب الاشتراكي ياسين سعيد نعمان ما تزال رهن التحقيق.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock