بنوك و مصارف

البنك المركزي اليمني يرفد سوق الصرف ب731 مليون دولار خلال ثلاثة اشهر

ضخ البنك المركزي اليمني اليوم 136 مليون دولار أمريكي في سادس عملية تدخل للبنك منذ بداية العام الجاري لتغطية احتياجات البنوك التجارية وشركات الصرافة من العملة الأجنبية ليرتفع إجمالي ما ضخه البنك منذ بداية هذا العام إلى 731 مليون دولار.
وكشف مصدر مسؤول في البنك أن البنك سيقوم مطلع الأسبوع القادم برفع سعر الفائدة التأشيرية على ودائع الريال اليمني في محاولة منه لمواجهة التراجع المستمر للعملة المحلية أمام العملة الأجنبية.
وأوضح أن رفع سعر الفائدة سيعمل على أن يكون العائد على تلك الودائع مجزيا للمودعين والمدخرين مقارنة بأسعار الفائدة على الودائع بالعملات الأجنبية التي تقترب من مستوى الصفر.
وتوقع المصدر أن يستمر المعدل الصفري للعملات الأجنبية خلال العام الجاري 2010 في ظل إعلان مسؤولو البنوك المركزية العالمية عن قرار إبقاء هيكل الفوائد عند معدلاتها الحالية لفترة غير قصيرة.
وأكد أن البنك المركزي اليمني سيتابع عن كثب احتياجات السوق من العملات الأجنبية وسيقوم بتغطية تلك الاحتياجات بصورة مستمرة.
وسبق أن  تدخل البنك المركزي اليمني في رفد سوق الصرف المحلية العام الماضي ثمان مرات كان اخرها في 21 ديسمبر الماضي عندما رفد السوق  بـ 178 مليون دولار, لدعم قيمة العملة الوطنية أمام العملات الأجنبية, ليبلغ اجمالي ما ضخه البنك  لسوق الصرف المحلية منذ بداية العام الماضي 2009 حتى شهرنوفمبر مليار و202 ملايين دولار.
من جهة أخرى تم في مقر البنك المركزي اليمني بصنعاء تحليل عروض شراء اذون الخزانة للمزاد التنافسي رقم 630 للآجال 91 يوما ,182 يوما , 364 يوما وبلغت القيمة الاجمالية للمزاد التنافسي للآجال الثلاثة 34ر50 مليار ريال.
واوضح بيان صادر عن البنك انه تم استيعاب قيمة المزاد المذكور وبلغت نسبة العائد المرجح للآجال الثلاثة 14,96بالمائة ,14,96بالمائة ,14,97على التوالي.
وسوف يتم فتح مظاريف للطلبات غير التنافسية السبت القادم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock